لاريجاني من بغداد: الأبواب الدبلوماسیة لازالت مفتوحة امام السعودیة

0
349

علي لاريجاني

 

المعلومة/بغداد/..

أكد رئيس البرلمان الإيراني علي لاريجاني، الأحد، أن الأبواب الدبلوماسیة لازالت مفتوحة امام السعودیة، مشددا على أن الحوار الوسیلة الوحیدة والانجع لتسویة مشاکل المنطقة.

وقال لاريجاني في تصريحات اوردتها “ارنا” واطلعت عليها /المعلومة/، إن “السعودیة دولة اسلامیة ولانسعی ابدا الی المساس بمکانتها وأضعافها”، مؤکدا ان “الجمهوریة الاسلامیة الایرانیة لم تسع ابدا في سیاساتها الی اضعاف حکومات الدول الاسلامیة ، لانها تؤدی الی اضعاف العالم الاسلامي”.

وأضاف أن “ایران تعمل علی وحدة الصف الاسلامي مع ذلك فان السعودیة اختارت المسار الخاطئ ونأمل بأن تحکم العقل وتنتهج سیاسة الاعتدال وان تعود عن موقفها الخاطئ لان هذه السیاسات افضت الی مقتل واصابة وتشرید الکثیر من الابریاء في المنطقة”.

وأكد لاريجاني، “نعتقد بامکانیة معالجة العدید من القضایا الشاقة والمعقدة عن طریق الحوار، وفي هذا الاطار تعتبر تجربة المفاوضات النوویة نموذجا یمکن تعمیمه لحل الازمات في المنطقة”.

ووصل رئیس مجلس الشوری الاسلامي علي لاریجاني مساء أمس السبت الی العاصمة العراقیة بغداد للمشارکة فی موتمر اتحاد برلمانات الدول الاسلامیة. انتهى / 25

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here