المرجعية تدعو الى الابتعاد عن “القرارات الارتجالية” في حل الأزمة الاقتصادية

0
220

الكربلائي

المعلومة/بغداد/..

دعت المرجعية الدينية، الجمعة، الى الابتعاد عن “القرارات الارتجالية” في معالجة الأزمة المالية والاقتصادية، مشيرة إلى أن اهتمام الحكومة بالملف الأمني لا يبرر عدم اهتمامها بوضع سياسة اقتصادية مناسبة لمواجهة الأزمة الحالية.

وقال ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي تقام في الصحن الحسيني الشريف وتابعته /المعلومة/، إنه “لا يخفى على الجميع ما يعشيه العراق من اوضاع مالية واقتصادية صعبة نتيجة الانخفاض المستمر لاسعار النفط”، مشيرا إلى أنه “لا يمكن تجاوز هذه المرحلة الا بتكاتف الجميع واتباع خطط علمية مدروسة يضعها اهل الخبرة والاختصاص بعيدا عن القرارات الارتجالية التي يمكن أن تحدث هزات اجتماعية خطيرة”.

وأضاف الكربلائي أن “اهتمام الحكومة بالملف الأمني والحرب ضد داعش، لا يبرر عدم الجدية والاهتمام الكافي من قبل الجهات المعنية لوضع سياسة اقتصادية مناسبة بالاستعانة بالخبرات العراقية والعالمية لمعالجة الازمة”. انتهى / 25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here