الأمن البرلمانية: مناطق كبيرة في الرمادي لا تزال بيد داعش

0
167

عماد يوخنا

 

المعلومة/بغداد/..

أكدت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، الاربعاء، أن مناطق كبيرة من مدينة الرمادي لاتزال تخضع لسيطرة تنظيم “داعش” الإجرامي، متوقعة استكمال تحرير المدينة خلال شهر.

وقال عضو اللجنة عماد يوخنا في تصريح لوكالة /المعلومة/، إن “مناطق كبيرة من مدينة الرمادي مركز محافظة الأنبار لاتزال تخضع لسيطرة تنظيم داعش الإجرامي”، مشيرا إلى أن “استكمال تحرير الرمادي يحتاج الى شهر بحسب التقديرات المتوفرة”.

وأضاف يوخنا، أن “هناك استعدادات ايضا لعملية مرتقبة في قضاء الفلوجة لتحريرها”، مشدداً على “الحاجة لتوفير مقاتلين من ابناء المحافظ لمسك الأرض بعد عمليات التحرير”.

وكانت قيادة العمليات المشتركة اعلنت الشهر الماضي عن تحرير مركز مدينة الرمادي من سيطرة تنظيم “داعش” الإجرامي بعد ثمانية اشهر من سيطرة التنظيم على المدينة. انتهى / 25

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here