علاوي يؤكد ضرورة ايقاف المجازر بحق الشعب والابتعاد عن ″التبريرات″

0
532

المعلومة/ بغداد/..

دعا نائب رئيس الجمهورية إياد علاوي، السبت، الحكومة إلى سرعة الكشف عن منفذي تفجير ناحية خان بني سعد بمحافظة ديالى وملاحقتهم وإيقاع القصاص العادل بهم، فيما أكد ضرورة العمل الجاد لإيقاف ″المجازر″ بحق الشعب العراقي والابتعاد عن ″التبريرات″.

وقال علاوي في بيان تلقت /المعلومة/، نسخة منه، ″على نهجهم الإجرامي البشع في استباحة دماء الأبرياء، والاستخفاف بحرمات الله وأيامه المقدسة، استهدف الإرهابيون القتلة، أمس، بعمل إجرامي متوحش أبناء شعبنا في خان بني سعد، فأوقعوا أعداداً كبيرة من الضحايا بين قتيل وجريح، في عمل جبان ﻻ ينتمي إلى الإسلام أو الإنسانية بصلة″.

وأضاف علاوي، ″إننا إذ ندين هذا الفعل الجبان، الذي بات مشهداً يومياً متكرراً في أكثر من مكان، ندعو الحكومة ومؤسساتها المختصة إلى سرعة الكشف عن الجناة وملاحقتهم وإيقاع القصاص العادل بهم، مذكرين بوصول الجهات الأمنية للفاعلين والقبض عليهم خلال ساعات أو بضعة أيام في الدول المجاورة رغم أنها لا تتوافر على ذات الأعداد من الأجهزة والعناصر والإمكانات المتاحة لدينا″.

وتابع أن ″التبريرات لم تعد مقبولة أمام المشهد الدامي وعشرات الضحايا من الأبرياء كل يوم بسبب غياب الخطط التي تتناسب مع التحديات التي تفرضها قوى الإرهاب والجريمة، وﻻبد من العمل الجاد لإيقاف هذه المجازر بحق شعبنا الكريم″.

وكان نائب رئيس مجلس محافظة ديالى محمد الحمداني أعلن، اليوم السبت (18 تموز 2015) أن الحصيلة النهائية لتفجير ناحية بني سعد تجاوزت الـ200 شهيد وجريح، فيما أشار إلى وجود أكثر من 20 مفقوداً.

وأعلن تنظيم ″ داعش″، اليوم، مسؤوليته عن التفجير، فيما أكد أن هدفه كان ″الرافضة والثأر لقتل سنة″ في قضاء الحويجة جنوب غربي محافظة كركوك.انتهى/ 25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here