ظريف: نأمل في استكمال المفاوضات النووية يوم الاثنين المقبل

0
349

المعلومة/متابعة/ ..

أعرب وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف عن أمله في استكمال المفاوضات النووية بين طهران والسداسية بحلول يوم الاثنين المقبل.

وتوقع في تصريح للصحفيين في فيينا ،الجمعة ،أن يبقى الوفد الإيراني ووفود السداسية في العاصمة النمساوية يومي السبت والأحد لمواصلة المفاوضات وردا على سؤال عما إذا كان يعتقد أن الوفود ستبقى في فيينا حتى يوم الاثنين القادم، قال ظريف: ″آمل في أن ذلك لن يحصل″.

وأوضح وهو يتحدث مع الصحفيين من شرفة فندق ″كوبورغ″ حيث تجري المفاوضات ″إننا نحاول التحرك باتجاه إحراز التقدم″.

وجاءت تصريحات ظريف عقب اجتماع عقده صباح الجمعة مع نظيره الأمريكي جون كيري والممثلة العليا للسياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروربي فيديريكا موغيريني. ووصف الوزير الإيراني هذا اللقاء بأنه كان بناء.

وبعد اللقاء الثلاثي، عقد وزراء خارجية الولايات المتحدة وبريطانيا وألمانيا وفرنسا لقاء تنسيقيا جديدا.

هذا وتستمر المفاوضات النووية في فيينا على مستويات عدة، إذ وصل إلى العاصمة النمساوية مجددا وزراء خارجية دول السداسية، باستثناء وزيري خارجية روسيا والصين. لكن وعلى الرغم من توقعات بتنسيق كافة المسائل الفنية المتبقية الخميس، واجهت المفاوضات عوائق عدة مثيرة للقلق.

وفي وقت سابق خير وزير الخارجية الإيراني اللجنة السداسية بين السعي لعقد اتفاق نووي شامل وبين ممارسة الضغوط، فيما تحدثت وسائل إعلام إيرانية عن وصول المفاوضات في فيينا إلى طريق مسود.

وقال ظريف: ″قلنا أكثر من مرة إن الاتفاق والضغوط أمران متعارضان، ويجب اختيار أمر واحد منهما فقط″.

على الرغم من تأكيده هذا، ذكر وزير الخارجية الإيراني أن الجهود لصياغة نص الاتفاق مستمرة. وأردف ″لا يجوز أن نترك (طاولة المفاوضات) ونحن لن نتركها″.انتهى/وكالات

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here