جمعية حقوقية تكشف عن تلقي حركات ″الايمو″ و ″عبادة الشيطان″ في بغداد تمويلا اجنبيا

0
617

المعلومة/خاص/..

كشفت المنظمة الوطنية لحقوق الانسان، الاربعاء، عن تلقي حركات ″الايمو″ و ″عبادة الشيطان″ في العاصمة بغداد تمويلا من جهات ودول اجنبية.

وقالت المتحدثة باسم المنظمة ميسون بابان في تصريح لوكالة/المعلومة/، إن ″جهات اجنبية تعمل من خلال شخصيات سياسية واجتماعية عراقية على نشر الرذيلة وافكار هدامه وغريبة على المجتمع العراقي، وذلك من خلال تمويل حركات لا يقبلها المجتمع ولا العرف الإسلامي″.

واضافت ان ″حفلات سرية تقام في بغداد لـ(الايمو) وهي عبارة عن دعارة حقيقية يحضرها شبابا وشابات بملابس شذوذية، وقد نشرت مواقع التواصل الاجتماعي مقاطع عنها″، موضحة ان ″هذه الافكار الغريبة لم تقتصر على حركة الايمو بل امتدت الى حركة تسمي نفسها ″عبادة الشيطان″ التي تقوم على اساس العبودية للشيطان″.

ولفتت بابان إلى ان″هذه الحركات رغم سريتها لكنها بدأت بالظهور عبر مواقع التواصل الاجتماعي او وسائل الاعلام″، معربة عن قلقها الشديد ″أبان هذه الحركات غير الاخلاقية والتي لا تنجسم وتقاليد مجتمعنا الاسلامي″.

وشدد بابان على ضرورة ″تشكيل شرطة للاداب للوقف عند مثل هكذا حركات، التي تعد من اعمدة الفكر الاسرائيلي ″. انتهى/25ت

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here