الجعفري: مجرمو ″داعش″ جاؤوا من 62 دولة

0
491

المعلومة/ بغداد/..

اكد وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، الخميس، أنَّ العراق يمرُّ بظروف استثنائيّة تجعل جميع البلدان أمام مسؤوليّة الوقوف إلى جانبه، مشيرا الى ان  إرهابيي داعش جاؤوا من 62 دولة ويُعبِّرون عن ثقافة وحشيّة.

وشدد خلال لقائه وزير خارجية تركيا مولود أوغلو على هامش مُشارَكته في المُؤتمَر 42 لوزراء خارجيّة دول مجلس التعاون الإسلاميّ في الكويت ، بحسب بيان لمكتبه، وتلقت وكالة/ المعلومة/ نسخة منه، على ″ حرص العراق على إقامة أفضل العلاقات مع دول العالم كافة ، ودول الجوار خاصّة″، مُشيراً إلى انّ ″ العراق بلد غنيّ بالثروات، وأبواب الاستثمار في أسواقه مفتوحة أمام الدول الصديقة لدعم آفاق التعاون المُشترَك في المجالات كافة″.

وقال الجعفري أنَّ ″ العراق يخوض حرباً للدفاع عن أرضه، وكرامته، وثرواته، ويُمثـِّل الخط الأوَّل في المُواجَهة ضدَّ عصابات داعش الإرهابيّة؛ مّا يتطلب دعم جُهُوده، وتقديم كلِّ الدعم والمساندة، وتوفير المُستلزَمات الضروريّة للعوائل النازحة، وإ‘ادة الأمن والاستقرار إلى العراق وعُمُوم المنطقة″.

من جانبه جدَّد وزير خارجيّة تركيا ″موقف بلاده الداعم للعراق في الحرب ضدَّ الإرهاب، ومُساعَدة النازحين، مُتطلعاً إلى تكثيف الحوارات لتنفيذ الاتفاقات المُوقـَّعة بين البلدين″.

من جانب اخر اشار البيان الى ان ان الجعفريّ التقى وزير خارجية قيرغستان إرلان عبدلدايف ، وبحث معه فتح آفاق التعاون المُشترَك بين البلدين، وسُبُل دعمها بما يخدم مصلحة الشعبين الصديقين .

وأكـَّد الجعفريّ خلال اللقاء ″ضرورة حشد الجُهُود الدوليّة، ودعم العراق في مُحارَبة تنظيم داعش الإرهابيّ″، مبينا ان ″حرب داعش اليوم حرب عالميّة ؛ لأنَّ التنظيم الارهابي يستبيح كلَّ الإنسانية″.

واوضِح أنَّ″ إرهابيي داعش جاؤوا من 62 دولة ويُعبِّرون عن ثقافة وحشيّة″.

من جانبه أكـَّد عبدلدايف حرص بلاده على تعزيز العلاقات، وتبادل الزيارات الرسميّة في إطار توطيد، والانفتاح في العلاقات إلى مُستوى الطموح. انتهى/ 25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here