مستشار غرفة تجارة بغداد  يحمل وزارة الكهرباء والبلدية والتجار مسؤولية حرائق الشورجة

0
396

المعلومة / خاص /..

حمل مستشار غرفة تجارة بغداد الدكتور صلاح الوائلي ، الاربعاء ، وزارة الكهرباء والدوائر البلدية وامانة العاصمة اضافة الى التجار مسؤولية حرائق الشورجة المتكررة .

وقال الوائلي في تصريح لوكالة /المعلومة/  ان ″ حرائق سوق الشورجة تتحملها وزارة الكهرباء التي لم تنظم خطوط نقل الطاقة وتوزيعها منذ سنين فضلا عن قدم شبكات التوزيع ″، متهما اياها ″ بالتماهل تجاه المتجاوزين وعدم محاسبة المخالفين على المنظومة الكهربائة من اصحاب المحال و( البسطات ) الصغيرة ″.

واضاف ان ″  الدوائر البلدية وامانة العاصمة كان دورها ضعيفا جدا في تنظيم السوق ومنع العشوائية التي اخذ سوق ( الشورجة ) يتنامى عليها ويتوسع على اخطاء تنظيمية فادحة ″.

وتابع ان ″ التجار واصحاب المحال التجارية يتحملون جزءً من التسبب بسلسلة الحرائق في السوق من خلال خلقهم العشوائية والفوضى في تنظيم الاسواق والخانات وعدم الالتزام بابسط مقومات السلامة ″ مشيرا الى ان ″ اغلبهم يمتنعون عن تأمين ارصدتهم وبضائعهم في شركات التأمين الحكومية او الاهلية  ″.

واشار الى ان ″غرفة تجارة بغداد اقترحت ومنذ سنوات على الجهات المسؤولة في نقل المخازن الموجودة في سوق الشورجة الى اطراف بغداد ″ ،مبينا ان ″ هنالك مناطق عدة تصلح لان تكون مخازن كبيرة للبضائع مثل منطقة بوب الشام والنهروان وعويريج وبعقوبة ″ .

وبين الوائلي ان ″ نقل المخازن صوب مناطق اطراف بغداد سيمنع دخول السيارات وشاحنات نقل البضائع الى عاصمة بغداد ما يعني قلة الزحام المروري ، فضلا عن منع الحرائق المتكررة التي يبتلى بها سوق الشورجة بين الفينة والاخرى ″.

يشار الى ان تجار في العاصمة بغداد اكدوا ، الأربعاء، أن تكرار مسلسل الحرائق لأسواق بغداد الرئيسة وخاصة سوق الشورجة الكبير يهدف لضرب اقتصاد التجار ″الشيعة″ وزيادة مديونيتهم، مطالبين الحكومة بتعويضهم جراء ما لحق بهم خسائر.

يذكر أن محافظ بغداد علي محسن التميمي أكد في وقت سابق، تقديم قروض ميسرة لـ 277 تاجرا تضرروا جراء حرائق الشورجة, وموافقة المصرف العراقي التجاري على إقراض التجار بفوائد منخفضة تصل نسبها الى 4 % وبشروط ميسرة. انتهى25 ك

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here