الهاشمي: العفري لم يعين بدلاً عن البغدادي لقيادة داعش

0
660

المعلومة/خاص/..

أكد الخبير والباحث بشؤون الجماعات المسلحة هشام الهاشمي، الأد، أن القيادي في ″ داعش″ الإجرامي والملقب بأبو علاء العفري لم يعين بدلاً عن زعيم التنظيم الحالي المدعو ابو بكر البغدادي، مشيراً إلى أنه يدير التنظيم بدلاً عنه لحين عودة زعيمه.

وقال الهاشمي لوكالة /المعلومة/ إن ″نائب زعيم داعش عبد الرحمن مصطفى  والملقب بأبو علاء العفري لم يعين بدلاً للبغدادي مثلما يعتقد البعض، وأنما يقوم بمهام الادارة والقيادة نيابة عن البغدادي لحين شفاء زعيم التنظيم بفعل إصابته وعودته لقيادة التنظيم″.

وكشف الهاشمي عن تاريخ العفري وتدرجه في العمل المسلح مع الجماعات التكفيرية، مبيناً أن ″العفري هو من مواليد 1958 من اهالي قضاء تلعفر في نينوى، وهو شخصية تكفيرية سلفية منذ ثمانينات القرن الماضي، حيث انتقل عام 1998 للعمل المسلح في افغانستان مع تنظيم القاعدة، ثم عاد عام 2000 للعراق للانضمام لجماعة أنصار الاسلام والتي كان مقرها في حلبجة في السليمانية″.

وأضاف أنه في ″عام 2004 بايع العفري أبو مصعب الزرقاوي، ثم اصبح مسؤول عن الهيئات الشرعية للمنطقة الشمالية في صلاح الدين وكركوك ونينوى، عاد بعدها عام 2008 ليظهر بشكل أكبر على واجهة التنظيمات المتطرفة حيث أصبح رئيس مجلس شورى في تنظيم ″دولة العراق الإسلامية″ الذي كان يقوده الإرهابي الملقب ابو عمر البغدادي″، مشيراً إلى أنه أصبح نائباً للبغدادي عام 2010 وهو لايزال النائب الاول لزعيم ″ داعش″ الاجرامي″.

وكانت تقارير محلية ودولية قد اشارت في وقت سابق إلى تولي المدعو ابو علاء العفري منصب زعيم ″ داعش″ بعد إصابة البغدادي في غارة جوية في منطقة البعاج غربي الموصل.انتهى25ر

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here