وتوت : أمريكا لا تملك اي مصداقية وتسعى الى تقسيم العراق

0
391

المعلومة/ بغداد/..

كشف عضو لجنة الأمن والدفاع النيابية اسكندر وتوت, السبت, عن وجود أكثر من 100 دبابة من نوع برامز متوقفة في معسكر التاجي بحاجة الى صيانة وتغيير قطع غيار, فيما أكد أن العراقيين ملزمون بالوقوف صفا واحدا لإفشال المخطط الأمريكي في تقسيم العراق.

وقال وتوت في مؤتمر صحفي عقده في منبى البرلمان، وحضره مراسل وكالة /المعلومة/ إن″ العراق له أهمية قصوى في المنطقة جلعت أعين الجميع تصبوا نحوه طمعا ورغبة في الهيمنة على ثرواته وموقعه ومن بين هذه الدول هي أمريكا التي حاولت السيطرة على العراق من خلال زجه في حروب طائفية في محاولة لتحقيق مشروع نائب رئيس الامريكي جون بادين في تقسيم البلاد الى اقاليم على اسس طائفية وعنصرية وقومية″.

وأضاف ان″ أمريكا التي تدعي حرصها على العراق والتعاون معه لا تملك اي مصداقية في ذلك وإلا لكانت ساعدت العراق في حربه على الإرهاب ولوفرت للعراق الأسلحة المتطورة والطائرات الـ ″أف 16″ والاعتدة اضافة الى توفير قطع الغيار لصيانة الاسلحة المتوقفة منذ وقت طويل ومنها اكثر من 100 دبابة نوع ابرامز مازالت متوقفة في التاجي بحاجة الى صيانة وقطع غيار″.

واكد وتوت ان″ العراقين ملزمين بالوقوف صفا واحدا لافشال المخطط الامريكي في تقسيم العراق وعلى السياسيين توحيد الموقف والكلمة كما ان القائد العام للقوات المسلحة والحكومة مطالبين بالاستفادة من خبرات منتسبي التصنيع العسكري السابقين في صيانة الاسلحة المتوقفة وصناعة الذخائر والاعتدة لديمومة المعركة ضد الارهاب لحين تحقيق الانتصار″. انتهى / 16 / ر

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here