واسط تعلن رفضها تسعيرة الكهرباء الجديدة وتطالب الحكومة بإعادة النظر بها

0
442

المعلومة/ بغداد/..

أعلن مجلس محافظة واسط، الأربعاء، عن رفضه التام لقرار رفع أجور الكهرباء من قبل الحكومة المركزية في بغداد، مطالباً الأخيرة بإعادة النظر بالقرار، وفيما لفت إلى أن عجز الموازنة يمكن معالجته من أبواب أخرى،  أكد عزم المحافظة على ترشيد الطاقة الكهربائية واستخدامها بالشكل الجيد.

وقال رئيس المجلس مازن الزاملي في تصريح لوكالة /المعلومة/ ، ″إننا إذ نعلن عن رفضنا لقرار وزارة الكهرباء والحكومة برفع أجور الكهرباء الذي يشكّل عبئا إضافيا على المواطنين فإننا نسجّل استغرابنا وتحفظنا من الطريقة التي تعاطى فيها المركز من معالجة نقص الموازنة حيث حمّلت المواطن أعباء هذا العجز الذي جاء نتيجة لأخطاء سياسية واقتصادية لاذنب للمواطن فيها″.

وأضاف ″ مجلس المحافظة مع دفع الأجور وجبايتها ولكن يجب ان يتم ذلك مع مراعاة إمكانية المواطن وحجم دخله اليومي″، لافتا إلى أن ″عجز الموازنة يمكن معالجته من أبواب أخرى لا تضر الشعب أو تثقل كاهله″.

وأكد الزاملي أن ″محافظة واسط عازمة على ترشيد الطاقة الكهربائية واستخدامها بالشكل الجيد من اجل استمرارها على مدار ٢٤ ساعة من خلال الندوات التثقيفية واللقاءات المباشرة مع المواطنين التي تنفذها لجنة الطاقة في المجلس″.

وكانت اللجنة الاقتصادية والمالية في مجلس ذي قار أعلنت اليوم الأربعاء، عن رفضها لقرار رفع أجور الكهرباء، مبدية استغرابها من الطريقة التي تعاطت بها الحكومة المركزية مع معالجة الموازنة، فيما طالبت الحكومة المركزية والجهات المعنية بضرورة إعادة النظر بهذا القرار.

يذكر أن وزارة الكهرباء أعلنت في (11 نيسان 2015) أن التسعيرة الجديدة التي وضعتها مؤخرا ستتراوح بين 15 ألف دينار لمن يقوم باستهلاك خمسة امبيرات لمدة 24 ساعة وصولا إلى 750 ألفا لمن يتجاوز استهلاكه الـ60 أمبيرا، مشيرة إلى أن الدعم الحكومي لقليلي الدخل سيصل إلى 82%.انتهى/25 ح

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here