عبد المهدي: بيع داعش برميل النفط بأقل من 30 دولارا يغري تجار الحروب لشرائه

0
373

المعلومة/ بغداد/..

أكد وزير النفط عادل عبد المهدي, الاربعاء، ان عصابات داعش الارهابية , تبيع برميل النفط بأقل من 30 دولارا وهو ما يغري تجار الحروب لشرائه, لافتا الى ان ″هجوم هذه العصابات على حقلي علاس وعجيل غرضه التمويل.

وقال عبد المهدي في بيان له تلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه ان ″مراقبة حركة المشتقات، واغلاق كل المنافذ لمنع استغلال داعش لاسعار المشتقات المدعومة، هو عمل يتطلب التنسيق والتعاون بين جميع الوزارات والمحافظات والمؤسسات صاحبة العلاقة، مطالبا الوزارات العراقية اجمعها, بالتعاون مع وزارته للقضاء على من وصفهم بتجار الحروب″.

وأضاف,نحن نحتاج الى حملة دبلوماسية واسعة للتعاون مع جميع دول الجوار التي تشكل اسواقاً للنفط المهرب، مبينا ان منع داعش من الاستيلاء على الابار حتى الصغيرة او غير المنتجة هو عمل في غاية الاهمية للانتصار في هذه المعركة″.

وأشار عبد المهدي بحسب البيان,  الى ″ امتلاكه لمعلومات ان داعش كان يبيع الحوضية سعة 36 الف لتر من النفط الخام بـ10 الاف دولار من حقول (علاس), اي بسعر يقارب الـ 30 دولاراً واقل من ذلك للبرميل، وهذا سعر يغري الكثير من تجار الحروب، خصوصاً اذا ما استطاعت ″ داعش″ الاتفاق مع منظمات او دول غير مسؤولة، مستغلين ظروف الفوضى التي تعيشها المنطقة عموماً, بل تشير المعلومات الى  ان داعش وتجار الحروب يبيعون النفط الخام باسعار اقل من ذلك بكثير″.انتهى/25 ي

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here