استجواب رئيس مجلس بابل الأربعاء المقبل وترجيحات بإقالته

0
568

المعلومة/ خاص/..

كشف مصدر في كتلة المواطن بمحافظة بابل، السبت، عن استجواب رئيس مجلس المحافظة رعد الجبوري الأربعاء المقبل، مؤكداً إبلاغ الجبوري بكتاب رسمي يتعلق بموعد الاستجواب، فيما رجح إقالة الأخير خلال جلسة الاستجواب.

وقال المصدر في تصريح لوكالة /المعلومة/ ، إن ″مجلس بابل سيستجوب رئيسه رعد الجبوري الأربعاء المقبل بشأن فقرات تتعلق بأمور إدارية من بينها ميزانية المجلس، وكذلك مخالفات أوامر إدارية أقرها النظام الداخلي لمجلس بابل″.

وأضاف أنه ″تم إبلاغ رئيس المجلس بكتاب رسمي يتعلق بموعد الاستجواب″، مشيراً إلى أن ″الكتل السياسية المنضوية تحت لواء التحالف الوطني في بابل والمشكل مؤخراً تعتزم إقالة الجبوري من منصبه في حال عدم اقتناعها بالأجوبة تمهيداً لتغيير الخارطة السياسية في المحافظة″.

وأوضح المصدر الذي طلب عدم اكشف عن أسمه، أن ″تغيير الخارطة قد يشمل أيضاً نائب رئيس المجلس، بالإضافة إلى النائب الأول للمحافظ وكذلك تغيير رؤساء اللجان داخل المجلس″.

وكان مصدر مطلع في محافظة بابل كشف (الأحد 1/ شباط الجاري)، عن وجود صراعات وخلافات سياسية في المحافظة، مشيراً إلى أن هذه الصراعات قد تغير خارطة توزيع المناصب وتطيح بالمحافظ ورئيس مجلس المحافظة ونوابهما، بالإضافة إلى رئيس اللجنة الأمنية بالمجلس.

يشار إلى أن مجلس محافظة بابل انتخب، في (15 حزيران2013)، عضو (تجمع كفاءات) رعد الجبوري رئيسا لمجلس المحافظة، وعضو (ائتلاف دولة القانون) صادق مدلول محافظا جديدا، فيما صوت المجلس على مرشحين من (ائتلاف دولة القانون) و(تحالف بابل للتغيير) لشغل مناصب نواب المحافظ ونائب رئيس المجلس، وسط تحييد تام لكتلتي (الأحرار) و(المواطن) اللتين قاطعتا جلسة التصويت.انتهى/13 ع

  

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here