المرجعية تحذر من حدوث ″مأساة″ بالبغدادي وتعتبر ذبح الاقباط دليل على توسع ″داعش″

0
457

المعلومة/ كربلاء المقدسة/ ..

 حذرت المرجعية الدينية، الجمعة، من وقوع ″مأساة″ في ناحية البغدادي غرب الرمادي، داعية الحكومة العراقية الى تقديم جهود استثنائية وعاجلة لمنع وقوع ذلك، فيما اعتبرت ذبح المصريين الاقباط دليل على توسع التنظيم.

وقال ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة التي اقيمت في الصحن الحسيني وحضرته وكالة / المعلومة/، إن ″المئات من اهالي ناحية البغدادي وخصوصا في المجمع السكني يمكن ان يتعرضوا للقتل والذبح نتيجة الحصار الذي تفرضه عصابات داعش فضلا عن نقص الغذاء والدواء″.

وطالب الكربلائي ″الحكومة العراقية وكافة الوزارات والمؤسسات بتقديم جهود استثنائية وعاجلة لمنع حصول مأساة بحق اهالي الناحية″.

وفي سياق ذي صلة اعتبر الكربلائي أن ″ما يلاحظ من توسع لنفوذ داعش واستمرار جرائمها الوحشية وآخرها ذبح المصرين الاقباط الابرياء تدلنا بكل وضوح على الحال الذي كان يمكن أن تصل اليه العراق والمنطقة برمتها لولا الفتوى التاريخية للمرجعية الدينية وما اعقبها من حضور كبير للمتطوعين″.

وشدد الكربلائي على أن ″المسؤولية الوطنية والشرعية والأخلاقية تقتضي من جميع الاطراف العراقية سواء كانت كتل سياسية او جهات دينية او اعلامية أن تقدر وتثمن عاليا تضحيات رجال القوات المسلحة ومن لحق بهم من المتطوعين″. انتهى / 25 

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here