منتسبو شرطة نينوى الاتحادية يطالبون بإصدار عفو عام عنهم

0
630

المعلومة/نينوى/..

طالب منتسبو شرطة محافظة نينوى، السبت، الحكومة الاتحادية باصدار عفو عام ليتمكنوا من العودة الى الخدمة والدفاع عن مناطقهم وتحريرها من قبضة ″ داعش″ الاجرامي.

وقال عدد من المنتسبين المتواجدين في المحافظات الشمالية والجنوبية في اتصال هاتفي مع /المعلومة/ إنه ″لا احد يمكن تحمل منتسبي شرطة نينوى الاتحادية مسؤولية سقوط المحافظة بيد ″ داعش″ الاجرامي، وكان الامر خارج ارادتهم، لاسيما بعد انسحاب القادة العسكريين من المدينة، وترك الجنود بدون قيادة″.

واضاف محمد البدارني أحد منسبي الاتحادية إن ″الشرطة الاتحادية لاتتحمل المسؤولية فيما حدث في المدينة، وعملية استبعادنا عن الخدمة، رغم استعدادنا للمشاركة في تحرير المدينة هو اجراء ظالم وجائر، لاسيما واننا تركنا المدينة والتجأنا الى مناطق كردستان او الوسطى او الجنوبية، ونحن لا نرضى على انفسنا ان نجلس ونتفرج كيف يتم تدمير مدينتنا دون المساهمة بتحريرها″.

وطالب البدراني ″القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي باصدار عفو عام عن منتسبي شرطة نينوى الاتحادية، وزجنا مع القوات الامنية التي ستشارك بعمليات تحرير الموصل″.

وسيطرت عصابات ″ داعش″ الاجرامية في العاشر من حزيران 2014 على مدينة الموصل بشكل كامل بعد انسحاب القوات الامنية من المدينة. انتهى25ر

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here