علاوي يؤكد للجبوري رفضه قانون الحرس الوطني

0
404

المعلومة/ بغداد/..

أكد نائب رئيس الجمهورية إياد علاوي، الجمعة، رفضه الصيغة الحالية لمشروع قانون الحرس الوطني داعياً إلى تحرك جميع الأطراف لتدارك الوضع المتأزم في البلاد، والتأني من تشريع القوانين التي تزيد التوتر، وذلك خلال لقاءه رئيس مجلس النواب سليم الجبوري.

وشدد علاوي في بيان أورده عقب لقاءه رئيس مجلس النواب سليم الجبوري وتلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه، على ″ضرورة دراسة مشاريع القوانين المهمة والمتعلقة بأمن وإستراتيجية الدولة من قبل لجنة موحدة من كافة الأطراف السياسية للوصول لصيغة عادلة تحقق الاستقرار″.

ودعا نائب رئيس الجمهورية الجميع إلى ″التحرك لتدارك الوضع المتأزم للبلاد، والابتعاد عن تشريع قوانين تزيد من التوتر″.

من جانبه قال الجبوري وفقاً للبيان قال ″اتفقنا مع علاوي بشأن صيغ مشاريع القوانين المقدمة ووضوحها، مع وجود اطلاع من كافة الكتل السياسية لمسوداتها″، مبيناً أن ″مشروع قانون المساءلة والعدالة يحتاج لإعادة نظر بالصيغة الحالية كي لا يبقى الظلم والإقصاء يلازم المواطن البرئ بدون وجه حق″.

ولفت البيان إلى أن ″الطرفين شددا على ضرورة تنفيذ وثيقة الاتفاق السياسي خاصة فيما يتعلق بمشروع المصالحة الوطنية″.انتهى/25 ح

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here