″حشد″: 80 عسكريا بينهم قائدان يواجهون خطر الإبادة بعد 16 يوما من محاصرتهم

0
450

المعلومة/ بغداد/ .. 

حذرت حملة ″حشد″، الجمعة، من أن نحو 80 عسكرياً بينهم قائدان يواجهون خطر الإبادة الجماعية بعد محاصرتهم من قبل المجاميع الإرهابية في معسكر شرق الثرثار بمحافظة الأنبار لمدة 16 يوما.

وقالت ″الحملة الشعبية الوطنية لإدراج تفجيرات العراق على لائحة الإبادة الجماعية (حشد)″ في بيان تلقت وكالة / المعلومة/ نسخة منه، إن ″80 عسكريا بينهم قائدان بارزان يواجهون خطر الابادة الجماعية بعد مرور 16 يوما على محاصرتهم من قبل المجاميع الإرهابية في معسكر شرق الثرثار بالقرب من مجمع سيتاك السكني بمحافظة الأنبار″.

وأضاف البيان أن ″أحد الجنود ابلغ الحملة عبر اتصال هاتفي بأنه تمت محاصرتهم منذ يوم التاسع والعشرين من شهر كانون الثاني الماضي بعد هروب بعض الضباط والمراتب العسكرية الى جهات مجهولة، مشيراً الى نفاذ الطعام لديهم منذ نحو 24 ساعة″، مبيناً أن ″الجندي ذكر أنهم ابلغوا قواطع العمليات بمحاصرتهم الا انها تنصلت من ذلك بحجة عدم انتسابها لها″.

وحذرت الحملة من أن ″هؤلاء الجنود باتوا معرضين للإبادة في أية لحظة من قبل المجاميع الإرهابية، خصوصا في ظل المقاومة التي ابدوها″، محملا الحكومة والقيادات العسكرية ″مسؤولية سلامة هؤلاء الجنود وضرورة التدخل العاجل لانقاذهم″. انتهى / 25 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here