الثقافة تتوعد بمحاسبة المفسدين في الوزارة بعد توفر الأدلة والبراهين التي تثبت إدانتهم

0
441

المعلومة/ بغداد/..

أعلنت وزارة الثقافة، الجمعة، أنها بصدد إعادة الهيكلة الإدارية والمالية لدوائرها وترشيد النفقات غير الضرورية بعيدا عن ″الضوضاء الإعلامية المفتعلة″، فيما توعدت بمحاسبة المفسدين بعد توفر الأدلة والبراهين التي تثبت إدانتهم.

وقالت الوزارة في بيان تلقت وكالة/ المعلومة/ نسخة منه، ″نحن بصدد إعادة الهيكلة الإدارية والمالية لدوائر الوزارة بعيدا عن الضوضاء الإعلامية المفتعلة وضرب أطناب الفساد أينما وجدت بعد ثبوت أذرع وأوجه المفسدين والأدلة والبراهين التي لا تقبل الشك″.

وأضافت أن ″وزير الثقافة فرياد راوندوزي يعمل بهدوء وروية لإرجاع الثقافة إلى مكانتها الحقيقية وطرد المفسدين والطارئين ممن تسبب بتدني مستوى وأداء الوزارة″، مبينة أن ″راوندوزي كشف عن حجم الفساد الذي لحق بمشروع بغداد عاصمة الثقافة العربية ومشروع دار الأوبرا والمجتمع الثقافي في بغداد″.

وتابعت الوزارة ″نود أن نبين أن موازنتنا دون الـ1% من مجموع وزارات العراق، وأن هذه الموازنة تذهب إلى رواتب الموظفين″، لافتة إلى أنه ″ضمن سياسة التقشف في الموارد المالية للحكومة، سيعمل الوزير على ترشيد النفقات غير الضرورية التي تسبب ضررا بالغا وجعل دوائر الوزارة دوائر إنتاجية للثقافة″. انتهى/ 25 ش

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here