نائب عن دولة القانون: الموازنة تحتاج الى المزيد من الوقت لمعالجتها

0
424

المعلومة/ بغداد/..

رأى النائب عن ائتلاف دولة القانون احمد البدري، الثلاثاء، ان مشروع قانون الموازنة الاتحادية العامة للعام الحالي بحاجة الى المزيد من الوقت لتشخيص الاخطاء بشكل ادق ومعالجتها، مؤكدا ان اقرارها بسلبياتها الحالية لايصب في مصلحة اقتصاد البلد.

وقال البدري في تصريح لوكالة/ المعلومة/، إن ″الموازنة مشروع مهم وحساس لدى جميع الكتل السياسية والتحالف الوطني تحديدا″، مبينا أن ″التحالف لدية جدية واصرار كبير على تمرير الموازنة بالوقت القريب لكن بعد معالجة الاخطاء التي فيها″.

واضاف البدري أن ″الهيئة السياسية للتحالف الوطني عقدت سلسلة اجتماعات مع اللجنة المالية من اجل تشخيص الخطأ ومعالجة السلبيات الواردة في الموازنة والخروج برؤية واضحة وصريحة″، مؤكدا أن ″اقرار موازنة 2015 بصيغتها الحالية لا يصب في مصلحة اقتصاد البلد والخدمات المقدمة للمواطن″.

واشار البدري الى أن ″التذبذب المستمر في اسعار النفط اثر بشكل كبير ومباشر على موازنة البلد″، مطالبا اللجنة المالية واللجان المختصة بدراسة الموازنة بـ″المزيد من الوقت لدراسة الموازنة بالشكل الصحيح وتقليل نسبة العجز الحاصل بها″.

واستبعد البدري ″اقرار مشروع قانون موازنة 2015 خلال جلسة مجلس النواب المقرر انعقادها الاربعاء المقبل″. انتهى/ 25 ش

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here