إجراءات مُكثفة بالقرب من السفارتين الفرنسية والأسبانية ببغداد بسبب تهديدات أمنية

0
444

المعلومة/ خاص/..

أفاد مصدر أمني في بغداد، الثلاثاء، بوجود إجراءات أمنية مُكثفة بالقرب من محيطي السفارتين الفرنسية والأسبانية في العاصمة بغداد، عازياّ ذلك إلى وجود تهديدات أمنية للسفارتين.

وقال المصدر في تصريح لوكالة /المعلومة/ ، إن ″ القوات الأمنية كثفت من إجراءاتها بالقرب من محيطي السفارتين الفرنسية والأسبانية في منطقة المنصور غربي العاصمة بغداد″، مبيناً أن ″ القوات الأمنية نشرت عناصرها في شوارع المنصور، بالإضافة إلى دوريات راجلة″.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن ″هذه الإجراءات جاءت على خلفية ورود معلومات استخبارية تفيد بنية مجهولين اقتحام السفارتين″.

وشهدت السفارة الفرنسية في كثير من الدول العربية خلال الأيام القليلة الماضية، تظاهرات غاضبة بسبب نشر صحيفة ″شارلي إيبدو″ الفرنسية الساخرة رسوماً للنبي محمد ″صلى الله عليه وآله وسلم)، مطالبين الحكومة الفرنسية باتخاذ إجراءات رادعة  ضد الصحيفة.

يشار إلى أن عدد صحيفة ″شارلي إيبدو″ الذي طرح في الأسواق، الأربعاء (14 كانون الثاني 2014)، تضمن رسما كاريكاتوريا جديدا مسيئا للنبي محمد (ص)، بريشة الرسام الفرنسي ″رينارد لويزييه″، حيث يظهر بعربي الملامح والثياب، وبدت دمعة من إحدى عينيه وهو واقف وعلى رأسه عمامة بيضاء كثوبه المسترسل، وفي يديه ورقة كتب عليها ″أنا شارلي″ كتضامن منه مع محنة الصحيفة.

وشهدت فرنسا في الأيام الأخيرة عدة هجمات دامية على يد متطرفين، وكان أبرزها الهجوم على صحيفة شارلي إيبدو الأسبوعية الساخرة، والذي أسفر عن مقتل 12 شخصا بينهم 8 من طاقم الصحيفة.انتهى/25 ح

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here