″الدولية لبحوث السرطان″: الـ″واي فاي″ له تأثيرات مسرطنة على الأطفال

0
449

المعلومة/ متابعة/..

اذا كان اطفالك يستخدمون الهواتف المحمولة والأجهزة الإلكترونية الحديثة الأخرى، فإن الإشعاع الذين يتعرضون له من الـ″واي فاي″ يمثل خطورة كبيرة عليهم، وفقا لما أثبته بحث جديد.

فوفقاً للتقرير الذي نشر في مجلة ″the Journal of Microscopy and Ultrastructure″، كشف الباحثون أن الأطفال لديهم قدرة على استيعاب المزيد من الإشعاع من مصادره أكثر من البالغين. وقد صنفت الوكالة الدولية لبحوث السرطان (بالكاميرون) الترددات الراديوية الكهرومغناطيسية (RF / EMG) بأنها مسرطنة، بنفس تصنيف الرصاص، والكلوروفورم، أبخرة البنزين أو مبيدات دي دي تي، حيث تشمل مصادر ″RF / EMF″ أجهزة التليفزيون وأفران الميكروويف، والهواتف المحمولة، وأجهزة الـ″واي فاي″.

وأشار الباحثون إلى أن الأطفال هم أكثر عرضة من البالغين لأن جماجمهم أقل سمكا وأدمغتهم أكثر قدرة على الامتصاص، أما الأجنة فهم الأكثر عرضة من الجميع.

وحذر التقرير من تعرض النساء الحوامل لمصادر الإشعاع مثل الواى فاى، وضرورة عدم وضع الهواتف المحمولة فى جيوب السراويل الخاصة بهم. وبالإضافة إلى ذلك، فإن الدراسات ربطت التعرض إلى ″RF / EMF″ إلى عدة شروط، بما فى ذلك سرطانات الدماغ، ADHD، وانخفاض عدد الحيوانات المنوية، ووجدت الدراسة أيضا أن السرطان قد يحدث بعد 30 سنة أو أكثر من التعرض . انتهى / 25 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here