داعش تكشف هويات منفذي الهجوم على المخفر الحدودي والسعودية تحتجز سبعة أشخاص

0
12670

المعلومة/ متابعة/ ..

كشفت مجاميع ″ داعش″ الإجرامية، الخميس، عن هويات منفذي الهجوم الذي استهدف دورية أمنية تابعة لحرس الحدود السعودي على منفذ سويف الحدودي مع العراق، في وقت شنت أجهزة الأمن السعودية حملات أمنية واسعة النطاق في منطقة عرعر، أدت إلى القبض على عدد من الأشخاص يشتبه بأنهم على صلة بالحادثة.

وقالت صحيفة ″المرصد″ في تقرير اطلعت عليه وكالة /المعلومة/ ، إن ″مجاميع ″ داعش″ الإجرامية كشفت هويات منفذي الهجوم الذي استهدف دورية أمنية تابعة لحرس الحدود السعودي على منفذ سويف الحدودي في الحدود الشمالية المحاذية للحدود العراقية فجر الاثنين الماضي″، مبينة أن ذلك يأتي في وقت شنت الأمن السعودية حملات أمنية واسعة النطاق في منطقة عرعر، أدت إلى القبض على عدد من الأشخاص يشتبه بأنهم على صلة بالحادثة″.

وأعلنت مواقع إلكترونية تابعة لـ″ داعش″  ″هوية سعوديين من المتورطين في الهجوم ، يدعى أحدهم ممدوح المطيري، وكنيته ″أبو ذر الشلاحي″، الذي فجّر نفسه بحزام ناسف، والآخر عبد الله الشمري، وكنيته ″أبو فجر الشمري″.

ونقلت الصحيفة  عن مصدر أمني مطلع القول أن ″ القوات الأمنية السعودية داهمت أمس حيي الخالدية والمحمدية في عرعر لملاحقة متطرفين متعاطفين مع داعش″، مبيناً أن ″المقبوض عليهم لا يزالون قيد التحقيق″.

وأضاف أن ″تم العثور على مبلغ مالي ضخم في نقطة ارتكاز منفذي العملية الانتحارية في مركز سويف″، مؤكداً أن ″عدد المقبوض عليهم يبلغ سبعة أشخاص، منهم سعوديان، وأربعة سوريين″.

وأوضح المصدر بحسب الصحيفة أنه ″تم نقل المتهمين بطائرة خاصة إلى الرياض لاستكمال التحقيقات″.

ونعت ″ داعش″ عبد الله الشمري (أبو فجر الشمري) الذي فر من رجال الأمن في أحد الأودية المجاورة للمنفذ الحدودي، بعد قيام زميله الآخر بتفجير نفسه، وتبادل إطلاق النار مع رجال حرس الحدود السعودي، إلا أنه تم تعقبه وقتله. وينحدر الشمري من مدينة حائل شمال السعودية. وكان شقيقه قضى في مواجهات أمنية في المملكة أخيراً.انتهى/25 ح

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here