تقرير: القوات البريطانية قتلت ‏‎186‎‏ مدنيا في أفغانستان خلال الحرب

0
374

المعلومة/ متابعة/ ..

أظهرت إحصائيات صادرة من وزارة الدفاع البريطانية أن القوات ‏البريطانية قتلت 186 مدنيا خلال 8 سنوات من القتال في أفغانستان.‏

وأوضحت الإحصائيات، التي تم الكشف عنها استنادا إلى قانون حرية المعلومات، أن ‏معظم الضحايا المدنيين، بينهم أطفال ونساء وشيوخ، سقطوا بالخطأ نتيجة تبادل إطلاق النار ‏بين القوات البريطانية وتنظيم طالبان، مشيرة إلى أن العشرات قتلوا في غارات جوية وقصف ‏مدفعي، بينما قتل آخرون خطأ بالرصاص اعتقادا بأنهم مسلحين، وموضحة أن أكثر من 40 مدنيا قتلوا فى هجوم بريطاني واحد فى عام 2007.‏

وكشفت الوثائق، التي حصلت عليها صحيفة ″صانداي بيبول″ البريطانية، أن وزارة الدفاع ‏دفعت في المتوسط مبلغ 3 آلاف جنيه استرليني كتعويض عن كل شخص قتل، وهو ما يمثل ‏جزءا بسيطا من المبلغ الذي يتم دفعه لمدني بريطاني يقتله الجيش عن طريق الخطأ.‏

وتؤكد الأرقام أيضا أن القوات دمرت وأضرت بأكثر من 4 آلاف منزل أفغاني.

 ودفعت وزارة الدفاع البريطانية منذ وصولها إلى أفغانستان 4.2 ملايين إسترليني كتعويض ‏عن الأضرار التي لحقت بالممتلكات، إضافة إلى دفع 570 ألف إسترليني كتعويضات ‏لعائلات الـ168 شخصا الذين قتلوا خلال العمليات ضد طالبان.‏.

كما دفع الجيش البريطاني مبلغ 307 آلاف إسترليني لنحو 200 مدني أفغاني أصيبوا بسبب ‏القوات البريطانية.‏

وينص تقرير على وقوع حادث واحد في 27 مايو عام 2007 في منطقة جيريشك بإقليم هلمند، حيث ‏تتمركز القوات البريطانية، حيث قتل نجل شخص وشقيقه، إضافة إلى 44 آخرين، ‏بينما أدت غارة بعدها بثلاثة أيام في إقليم سانجين إلى مقتل 29 شخصا من نفس العائلة، ‏إضافة إلى إطلاق النار على فتاتين في نفس ذلك اليوم.‏

وسقط أكبر عدد من الوفيات عامي 2009-2010 و2010-2011 عندما تم دفع تعويضات ‏لأسر 120 مواطنا أفغانيا. انتهى/ 25 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here