دراسة: المدخنون الذكور معرضون أكثر من غيرهم لفقدان كروموسوم ″واي″

0
517

المعلومة/ متابعة/..

ظهرت دراسة سويدية حديثة، قادتها جامعة أوبسالا، أن المدخنين الذكور معرضون لفقدان كروموسوم «واي»، ثلاث مرات أكثر من أقرانهم من غير المدخنين، وذكرت صحيفة ديلي ميل البريطانية أن نتائج الدراسة تفسر سبب إصابة المدخنين بأمراض السرطان المختلفة، والوفاة من جرائها، وذلك بصورة غير متكافئة بالمقارنة مع النساء.

 ولقد وجدت دراسة حديثة رابطاً بين فقدان كوموسوم «واي» لدى الرجال وقصر متوسط العمر، ناهيك عن ارتفاع خطورة الإصابة بأمراض سرطانية مزدوجة، وبالرجوع لعينات الدمٍ التي فحصتها الدراسة، والتي استندت إلى ستة آلاف من الرجال البالغين، مع الأخذ في الحسبان عدة عوامل، كالسن، العادات الغذائية، تناوُل الكحوليات، ممارسة الرياضة،وبعض الأمراض مثل ارتفاع ضغط الدم والسكري، إضافة إلى التدخين،

اكتشف الباحثون أن الكروموسوم «واي» اختفى من 10% من خلايا الدم لدى نحو 15% من المشاركين الذين تعدَّوا سن السبعين، كما اتّضح أن نسبة فقدان الكروموسوم تتناسب طردياً مع جرعة التدخين. ومن جهتهم، يأمل الباحثون السويديون في أن تكون نتائج الدراسة بمثابة تحذير يشجع المدخنين على الإقلاع عن تلك العادة السيئة.

يشار إلى أن الصبغي (بالإنجليزية: Chromosome) أو الكروموسوم هو تركيب قضيبي الشكل يقع في نواة الخلية ويتكون من بروتينات وحمض نووي ريبي منقوص الأكسجين. وتحتوي الخلايا الحية لجميع الكائنات من نبات وحيوان على عدد معين من الكروموزومات الخاصة بكل نوع منها. فهي تحمل المورثات التي تنقل صفات الآباء إلى الأبناء، وينطبق ذلك على النبات والحيوان بما فيها وحيدات الخلايا. يتكون تركيب الصبغي من جينات وهو يحمل بذلك الصفات الوراثية. وهو يتكون من الدنا وبروتينات كثيرة، وهذا التركيب المكون من الدنا والبروتينات يسمى أيضا كروماتين.

يمتلك الإنسان 46 صبغيا(كرموسوم) في كل خلية جسمية مرتبة على شكل 23 زوجا وكل زوج يتصل ببعضها عند نقطة قرب المركز تسمى القسيم المركزي (centromere)[1] وتحوي كل خلية جنسية 46 صبغيا(كرموسوم) وتنقسم انقساما اختزاليا لتكوين الأمشاج التي يحوي كل منها 23 صبغيا فقط[بحاجة لمصدر]. في كل زوج من الصبغي(الكرموسوم) يطلق عادة تسمية كروماتيد على القضيب الواحد الذي يتصل مع القضيب الآخر في الزوج، وللسهولة اع اي ازتدنا على استعمال مصطلح الكروموسوم لوصف الكروماتيدين المتحدين. انتهى/ 25 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here