بالفيديو .. شهداء وجرحى بقصف لطيران التحالف الدولي مواقع للشرطة الاتحادية في قضاء بيجي

0
1376

المعلومة/ خاص/ ..

كشف مصدر أمني عن قصف طائرة مسيرة تابعة للتحالف الدولي مواقعاً للشرطة والاتحادية في قضاء بيجي شمالي محافظة صلاح الدين في السادس والعشرين من الشهر الحالي ، مبيناً أن القصف أدى إلى استشهاد ثمانية منتسبين وإصابة 27 آخرين، فيما أكد إبلاغ القيادات العليا بالقصف المتعمد .

وقال المصدر في تصريح لوكالة /المعلومة/ ″ طائرة مسيرة تابعة للتحالف الدولي الذي تقوده الولايات المتحدة الأمريكية قصفت موقعاً مشتركاً للشرطة والاتحادية والمحلية في قضاء بيجي شمالي محافظة صلاح الدين″، مبيناً أن ″الموقع يضم عجلات وآليات عسكرية  وأعلام عراقية″.

وأضاف المصدر الذي طلب عدم الكشف عن أسمه، أن ″القصف أدى إلى استشهاد ثمانية منتسبين من الشرطة وإصابة 27 آخرين″، مؤكداً بالقول أنه ″تم إبلاغ القيادات العليا بأن طائر مسيرة تابعة للتحالف الدولي قصفت مواقع لقطاعتنا العسكرية المتواجدة في بيجي″.

وكان مقاتل ينتسب للواء 52 المرابط في الخطوط الأمامية لجبهات القتال بقضاء بيجي في محافظة صلاح الدين أكد في (30-12_2014) أن ″الحادثة التي فتكت باللواء، هي الضربة الجوية التي وجهها لنا الطيران الدولي، وخصوصاً سرية المغاوير، حيث استشهد فيها أكثر من 50 جندياً، بما في ذلك آمر السرية، وما زال العديد من الشهداء تحت الأنقاض″، موضحاً  أن ″قصف التحالف أجبرنا على التراجع إلى أطراف منطقة المالحة″.

وأكد المقاتل ″في المقابل تسقط الطائرات الأميركية إمدادات على مجاميع داعش الإجرامية بين الحين والآخر وفي جميع قواطع العمليات ″.

يشار إلى أن مصدر في إعلام الشرطة الاتحادية أكد لوكالة / المعلومة /  في (26/12/2014) أن ″الطائرات الأميركية ألقت أسلحة واعتدة عن طريق منطاد عملاق في منطقة الحظيرة الشرقية في محيط قضاء بلد جنوب صلاح الدين″، موضحا انه ″قام بتصوير المنطاد العملاق الذي حمل الأسلحة والعتاد″.

وانفردت وكالة المعلومة بنشر مقطع الفيديو ليطلع الرأي العام العراقي والعربي والعالمي على ما يقوم به الأمريكان من أعمال لا اخلاقية  تصب في إطالة أمد بقاء الدواعش في العراق من خلال تسليحهم وإمدادهم بالعتاد″.

يذكر أن مصادر أمنية أكدت في (26-11-2014) أن طائرات التحالف الدولياستهدفت رتلاً تابعاً للجيش العراقي، أدى إلى استشهاد وإصابة المتواجدين فيه بمدينة تكريت مركز محافظة صلاح الدين، فيما وصفت قيادات التحالف أن القصف جاء بـ″الخطاء″.

وكان مصدر مطلع أكد في (25/ 10/ 2014) أن التحالف الدولي قام بمنع  طيران الجيش العراقي من قصف مواقع مجاميع داعش الإجرامية في ناحية جرف النصر شمالي بابل″.

جدير بالذكر أن مصدر امني في محافظة صلاح الدين أكد  السبت، (27 أيلول الماضي)، أن الطيران الحربي للتحالف الدولي هاجم مبنى للقوات العراقية ، وأوقع أكثر من 20 بين شهيد وجريح زاعما انها حدثت عن طريق الخطأ  .انتهى/25 ح

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here