واشنطن تخفي 2100 صورة لعمليات تعذيب سجناء عراقيين

0
1151

المعلومة/متابعة/ ..

كشفت مجلة نيوزويك الامريكية عن اخفاء وتحفظ الحكومة الامريكية على 2100 صورة تثبت عمليات تعذيب قام بها محققين امريكان تجاه سجناء عراقيين بضمنها في سجن ابو غريب.

وقال المجلة في تقرير لها اطلعت عليه وكالة /المعلومة/ إن ″الإدارة الامريكية وحكومتها اتخذت سلسلة تدابير للتحفظ على أدلة إضافية من اساءة معاملة السجناء واخفائها″.

وبين التقرير أن ″الحكومة الامريكية تتحفظ على 2100 صورة تظهر معاملة الجيش الامريكي الوحشية ضد المعتقلين في سجون مختلفة في العراق وأفغانستان، وما الصور التي سبق الكشف عنها من سجن أبو غريب إلا جزء يسير من تلك المشاهد المرعبة والكوابيس التي كان يلاقيها السجناء على ايدي الجنود الامريكان خلال التحقيقات″.

واشار التقرير الى ان ″الكونغرس اصدر في نهاية عام 2009 قرارا يسمح لوزير الدفاع التحفظ على صور التعذيب واخفائها لمدة تصل إلى ثلاث سنوات، معتبرا ذلك قضية تخص الأمن القومي″.

واضاف أنه ″في تلك العام قرر آنذاك وزير الدفاع روبرت غيتس التحفظ على كل الصور المخفية، اما خليفته ليون بانيتا، فقد قررت أن تفعل الشيء نفسه في عام 2012″.

وهزت فضيحة ابو غريب الراي المحلي والدولي بعد ظهور صور عديدة لمساجين عراقيين في اوضاع مهينة ويعذبون على يد جنود ومحققين امريكان في سجون العراق وخاصة سجن ابو غريب الذي استعملته القوات الامريكية بعد عام 2003 معتقلاً خاصة لها. انتهى / 25 ر 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here