نصيف: البيشمركة قاتلت داعش بـ″الحجارة″ في سنجار والعشائر السنية ستنتفض ضد بارزاني .. صوتي

0
746

المعلومة/ خاص/ ..

كشفت النائب عن ائتلاف دولة القانون عالية نصيف، الاثنين، أن قوات البيشمركة الكردية قاتلت مجاميع ″ داعش″ الإجرامية في قضاء سنجار غربي الموصل بالحجارة، وفيما اعتبرت أن رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني يعمل وفق مبدأ استغلال الظرف الراهن الاستثنائي، أكدت أن العشائر السنية ستنتفض ضده وتأخذ ما سلبه من أرض العراق.

وقالت نصيف في تصريح لوكالة /المعلومة/ ، إن ″قوات البيشمركة الكردية قاتلت مجاميع داعش الإجرامية في قضاء سنجار غربي الموصل بالحجارة″، مشيرة إلى أن معركة سنجار لم تشهد سقوط أي قتيل من البيشمركة فضلا عن عدم حدوث اي قتال بين الطرفين  ″.

وأضافت أن ″بارزاني يعمل وفق مبدأ استغلال الظرف الراهن الاستثنائي الراهن″، لافتة إلى ″وجود علاقة بين رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني ومجاميع داعش الإجرامية″.

وأشارت نصيف إلى أن ″بارزاني بنزعته التوسعية والانفصالية إذا ما استطاع السيطرة على المناطق المتنازع عليها وضمها إلى الإقليم تحت الظرف الأمني الراهن الذي يمر به البلد فأن العشائر السنية ستنتفض ضده وتأخذ ما سلبه من أرض العراق″.

وكان رئيس إقليم كردستان مسعود بارزاني أكد أمس الأحد خلال تفقده قوات البيشمركة من على جبل سنجار غربي الموصل، أن ″قوات البيشمركة حررت المناطق الكردستانية ولم يبقَ إلا القليل″ في إشارة إلى مناطق تلكيف والحمدانية وبعشيقة، وفي معرض رده على سؤال لأحد الصحفيين بشأن مشاركة البيشمركة بعملية تحرير نينوى، قال بارزاني ″نحن سنشارك في تلك العمليان ولكن بشروط″، عدها محللون سياسيون بأنه يريد ضم الساحل الأيسر من الموصل إلى إقليم كردستان للإعلان عن الدولة الكردية.انتهى/25 ح

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here