تصاعد وتيرة الاعتداءات العنصرية على السيدات المحجبات في النمسا

0
639

 المعلومة/ متابعة/ ..

تتصاعد في النمسا وتيرة الاعتداءات اللفظية والجسدية العنصرية التي تتعرض لها السيدات المحجبات في الأماكن العامة والشوارع بشكل أصبح يقلق المسلمين المقيمين في النمسا، حيث تعرضت مؤخراً سيدة مسنة محجبة تدعى، سيلفر إس، لاعتداء عنصري بدني داخل أحد بنوك العاصمة، أسفر عن إصابتها بكسر في العمود الفقري.

وكشفت صحيفة ″هويتة″ النمساوية اليومية النقاب عن ملابسات أحدث هجوم عنصري جديد، موضحة أن الاعتداء وقع داخل فرع بنك ″بفاج″، في الحي رقم 12 بمدينة فيينا، على سيدة متقاعدة، تبلغ من العمر 60 عاما، كانت مصطفة في الطابور انتظاراً لاستلام قيمة معاشها الشهري، حيث قام شخص بدفعها وتخطيها قبل أن يبادر بتوجيه السباب العنصري إليها عدة مرات ودفعها بعنف أدى إلى سقوطها على الأرض متابعاً هجومه العنصري عليها بركلها وهي ممدة على الأرض متسبباً في إصابتها بكسر في الفقرات القطنية للعمود الفقري.

وقد تمكن موظفو البنك من توقيف الجاني، الذي يبلغ من العمر نحو 40 عاما، وتم تحرير محضر له في قسم الشرطة المختص وتحويل القضية إلى ساحة القضاء، في وقت تتكرر فيه التصرفات الاستفزازية التي تستهدف أبناء الجالية الإسلامية في النمسا، مثل تدنيس جدران بعض المساجد، وتعليق رؤوس خنازير مقطوعة على مباني مدارس إسلامية تحت الإنشاء، وتغيير أسماء شوارع محيطة بالمركز الإسلامي الكبير بشكل يسيء للمسلمين. انتهى/ 25

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here