الداخلية تناقش جريمة الاتجار بالبشر وكيفية الحد منها

0
278

المعلومة/ بغداد/ ..

أعلنت وزارة الداخلية، الخميس، ان مديرية مكافحة الاتجار بالبشر عقدت ندوة مع منظمات المجتمع المدني تحت شعار (لتتضافر الجهود من أجل مكافحة الاتجار بالبشر).

وقالت الوزارة في بيان تلقت وكالة / المعلومة/، نسخة منه، ان ″ الوزير محمد سالم الغبان، والوكيل الأقدم للوزارة عدنان هادي الأسدي حضروا ندوة عقدتها مديرية مكافحة الاتجار بالبشر وبالتعاون مع منظمات المجتمع المدني، من اجل إرساء أسس تعاون مشتركة لمكافحة الاتجار بالبشر.

وأضاف الوزارة في بيانها أن ″جريمة الإرهاب ومن يقومون بها هدفها توقيف عجلة التقدم والانتصارات التي تحققها قواتنا الأمنية في مقارعة الإرهاب، مبينة ان ″العصابات الإجرامية والدواعش قاموا في الفترة الأخيرة بتجنيد الشباب دون السن القانونية والمتاجرة بهم في العمليات الإرهابية وهم لا يدركون الأمر وما يقومون به″.

وأوضحت أن ″جريمة الاتجار بالبشر لا تقل خطورة عن الجرائم الإرهابية في العالم والبلدان العربية، وكان سببا من أسباب ارتكابها هو الحروب والفقر والمأساة الإنسانية التي تمر بها الدول الفقيرة″.

وقال اللواء مدير مكافحة الاتجار بالبشر هادي رزيج، بحسب البيان ان ″وزارة الداخلية أخذت على عاتقها استحداث قانون الاتجار بالبشر رقم (28) لسنة 2012 وفق مواده وأحكامة القانونية الذي نظر ودرس فيه العقاب للجاني وكيفية حماية ضحايا الاتجار بالبشر وبمختلف أشكاله″.

وأوضح أن ″الهدف من هذه الندوة هو تجنيد الرأي العام من خلال التعاون مع منظمات المجتمع المدني والمؤسسات الحكومية وغيرها، من أجل العمل على تثقيف المجتمع، وكذلك تجنيده من أجل الوقوف ضد هذه الظاهرة″. انتهى / 25 د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here