وفيق السامرائي: ضربات التحالف الدولي ليست بالمستوى المؤثر في الحرب ضد داعش

0
249

المعلومة/بغداد/..

أكد الخبير الامني الفريق المتقاعد وفيق السامرائي، الجمعة، أن ضربات التحالف الدولي ليست بالمستوى المؤثر في الحرب ضد مجاميع ″ داعش″ الاجرامية، فيما اشار الى ان اقليم كردستان بالغ في تقدير حجم ″ داعش″.

وقال السامرائي في مقال نشرته صحيفة ″الشرق الاوسط″ السعودية بعددها الصادر اليوم واطلعت عليه /المعلومة/، إنه ″باستثناء الضربات الجوية التي شنها التحالف عند تهديد أربيل، لم تسجل ضربات جوية بالمستوى المؤثر في سير العمليات وإسناد القوات البرية، وهذا لا ينفي شن ضربات في مواقف معينة قدمت مساعدة للقوات العراقية في ظروف محددة، إلا أنها لم تكن بمستوى يؤثر في حالة الصراع ويقلص الفترة المطلوبة للتحرير″.

واضاف أن ″بعض الأطراف العراقية تبالغ في تضخيم قدرات «الدواعش»، وقد تنبه المسؤولون الأتراك، على ما يبدو، إلى تضخيم رئاسة إقليم كردستان قوة «الدواعش» وإطلاق صفة الدولة الإرهابية وليس التنظيم الإرهابي، وذلك لحث دول العالم على تجهيز الإقليم بمعدات قتالية ثقيلة″، لافتا الى ان ″الدواعش من غير العراقيين لم تتجاوز أعدادهم بضعة آلاف على الأرجح، وقد التحق بهم معظم من سبق لهم العمل مع تنظيم «القاعدة» من العراقيين، فضلا عن إضافات أخرى. وربما وصلت أعدادهم إلى نحو 20 ألفا، ومعظم الإرهابيين من العراقيين ليسوا مستعدين للقتال في ظروف صعبة″.

واختتم السامرائي مقاله بالقول ″بصرف النظر عن كل الرؤى المطروحة، فالمثير في القراءات هو ليس قوة «الدواعش»، بل الحسابات المعقدة والمتباطئة في طرق المعالجة الجذرية، فمرحلة تحطيم قوة الدواعش لا تتطلب تنظيمات عسكرية جديدة، بل تعزيز القوات الحالية وزيادة نسبة القوات المدرعة والهليكوبترات الهجومية وطائرات الهجوم الأرضي، وزيادة قدرات وحدات الشرطة المحلية، وتحويل قسم من الشرطة الاتحادية الضاربة إلى وحدات محلية، والضرب بشدة على مفاصل الفساد والطائفية″. انتهى / 25 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here