محكمة امريكية تمهل اوباما شهرا واحدا لشرح اسباب حجب صور معتقلي ابو غريب

0
352

المعلومة/ بغداد/ ..

أمهلت محكمة أمريكية، الخميس، إدارة الرئيس باراك أوباما حتى شهر تشرين الثاني المقبل، لشرح أسباب حجب أكثر من 2000 من الصور والرسوم التي تصور حوادث تعذيب معتقلين عراقيين وأفغان، على يد مجندين من الجيش الأمريكي.

واشار موقع إنترناشونال بيزنس تايمز البريطاني، في تقرير إلى أنه″ بالإضافة إلى صور معتقلين مقنعين وعراة جرى سوء معاملتهم داخل سجن أبو غريب في العراق، والتي تسببت في موجة غضب عالمي في عهد الرئيس السابق جورج دبليو بوش عام 2004، فإن هناك نحو 2100 صورة أخرى تظهر أمثلة أكثر إزعاجا على التعذيب والإذلال، ربما يتم الإفراج عنها مستقبلا″.

 ومنح القاضي الاتحادي ألفين هيلرشتاين، وزارة العدل الأمريكية موعدا أقصاه 12 تشرين الثاني، لتقديم تفسير منطقي لأسباب حجب الصور الفردية عن الرأي العام، وبعد الاستماع للوزارة، سوف يقرر القاضي عما إذا كان ينبغي الإفراج عن الصور الأخرى.

وفي 2009، قال الرئيس أوباما إنه تم منع نشر الصور على أساس أنها ″تؤجج الرأي المناهض للولايات المتحدة وتضع القوات الأمريكية في خطر أكبر″، وكرر وزيري دفاع الولايات المتحدة روبرت جيتس، عام 2009، وليون بانيتا، في 2012، نفس التحذير قائلين إن نشر الصور يمثل خطرا على القوات الأمريكية في العراق وأفغانستان. انتهى/ 25 ش

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here