دراسة أمريكية: أسلوب الحياة الصحي يحد من خطر وفاة مرضى سرطان الثدي

0
328

المعلومة/متابعة/..

كشفت أحدث الدراسات العلمية أن ممارسة التمارين الرياضية، والأكل الصحي والسيطرة على الوزن قد تساعد في تحسين البقاء على قيد الحياة لمرضى سرطان الثدي، وفقاً لموقع ″هيلث داى نيوز″.

وحلل الباحثون 85 دراسة شملت أكثر من 164000 امرأة في جميع أنحاء العالم، ووجدوا أن البقاء لفترات أطول على قيد الحياة لمرضى سرطان الثدي قد يترافق مع تمتع المريض بوزن صحي وممارسة النشاط البدني، وتناول الأطعمة التي تحتوي على الألياف والصويا وانخفاض كمية الدهون والدهون المشبعة بصفة خاصة.

ومع ذلك، فإن تقرير من المعهد الأمريكي لأبحاث السرطان (AICR) والصندوق العالمى لأبحاث السرطان، يقول إنه لا يوجد أدلة قوية متوفرة حالياً لتقديم توصيات ثابتة للناجيات من سرطان الثدي.

وأوضح الباحثون بالمعهد الامريكي “AICR”، أن جميع الناجين من مرض السرطان تناولوا الغذاء النباتى، وقاموا بالحفاظ على الوزن الصحى وممارسة التمارين الرياضية بانتظام.

وقد أظهرت أبحاث سابقة أن الوزن الصحى يخفض خطر الإصابة لثمانية أنواع من السرطان، ومنها سرطان الثدي بعد انقطاع الطمث، وفقا ل”AICR”. وأضافت أليس بندر، المدير المساعد لبرامج التغذية فى “AICR”، أن هناك العديد من الأسباب لتناول الغذاء النباتي والبقاء نشيطاً، سواء للوقاية من السرطان أو الحفاظ على الصحة العامة . انتهى / 62

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here