حزب الفضيلة والأزهر يتفقان على إقامة مؤتمر دولي لفضح جرائم ″داعش″

0
250

المعلومة/ بغداد/..

أعلن حزب الفضيلة الإسلامي، السبت، عن الاتفاق مع مؤسسة الأزهر الشريف في مصر على إقامة مؤتمر دولي لفضح ممارسات عصابات ″ داعش″ الإرهابية، ودعا الى اتخاذ مواقف حازمة ضد جرائم الإرهاب لا تمت الى الإسلام بصلة، فيما اعتبرت مؤسسة الأزهر تلك التنظيمات صناعة غربية وجدت لتدمير الإسلام.

وقال النائب عن كتلة الفضيلة عبد الحسين الموسوي في بيان، صدر، اليوم، عقب زيارة قام بها وفد من حزب الفضيلة الإسلامي لمؤسسة الأزهر الشريف في مصر وتلقت وكالة/ المعلومة/ نسخة منه، إن″ الأزهر ليس ملكا لمصر وحدها لكنه ملك لجميع المسلمين بمختلف طوائفهم، لما يملكه من شمولية وإيجابية بعيدة عن المصالح، موضحا أن″ الأزهر هو القوة المعتدلة التي تقول كلمة الحق″، لافتا الى ″الاتفاق مع الأزهر على إقامة مؤتمر دولي لفضح ممارسات عصابات داعش الإرهابية″.

ودعا الموسوي مؤسسة الأزهر الشريف الى ″اتخاذ مواقف حازمة وعملية من اجل فضح جرائم داعش الإرهابية التي لا تمت الى الإسلام بأية صلة″

ومن جانبه قال وكيل الأزهر الشريف عباس شومان خلال استقباله وفد حزب الفضيلة الإسلامي إن، ″هذه المرحلة لا وقت فيها لتحقيق مكاسب خاصة أو مصالح، من أجل نهضة العراق ومواجهة التنظيمات المتطرفة″، مؤكدا أن ″الإسلام بريء من كل الأفعال التي يقوم بها هذا التنظيم الإرهابي ضد المسلمين وغير المسلمين″.

وأضاف، أن ″هذه التنظيمات صناعة غربية هدفها تدمير الإسلام وإظهار أنه دين يدعو للعنف والإرهاب″، مبينا أن ″الأزهر يعي جيدا تلك المؤامرة ولن يفرط في حق الدين الإسلامي الحنيف″.

واكد شومان أن ″الأزهر يعتزم عقد مؤتمر دولي للبراءة من الأفكار الضالة التي تتبناها التنظيمات المتطرفة والأفعال الإجرامية لعصابات داعش على ضوء المباحثات التي جرت بين الأزهر الشريف وحزب الفضيلة الإسلامي″.

وضم والوفد أعضاء من حزب الفضيلة الإسلامي والنائب عن كتلة الفضيلة عبد الحسين الموسوي ومحافظ الديوانية عمار حبيب المدني وباسم الحسني رئيس المجلس الفاطمي للدراسات. انتهى/ 25 ش

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here