الشرطة يتوعد السراق والفاشلين والحاقدين ويتحدث عن صبي مراهق

0
267

 

 

المعلومة/ بغداد

أكدت الهيئة الإدارية لنادي الشرطة الرياضي رفضها محاولات ″المساس″ بما تحقق لها من انجازات، مشيرة إلى اصطفاف ″سراق وفاشلين وحاقدين″ في خندق واحد لأجل النيل مما تحقق للنادي.

وقال النادي، في بيان تلقت /المعلومة/ ،نسخة منه، ″تعلن الهيئة الإدارية لنادي الشرطة الرياضي بكامل أعضائها عن رفضها المحاولات الخبيثة التي تحاول المساس بما تحقق لها من انجازات كبيرة منذ تسلمها مقاليد العمل، والتي توّجت بحصولها على لقب بطل دوري الكرة ولموسمين متتاليين في حدث فريد من نوعه بالنسبة لتاريخ النادي على المستوى المحلي الذي لم يعرف طوال أربعين عاما سوى الفوز باللقب لمرتين كانت آخرها قبل خمسة عشر عاما″.

وتابع ان ″هذا أفضى الى أن يصطف السراق والفاشلون والحاقدون في خندق واحد لأجل النيل من سمعة ما تحقق, كون أن نجاحاتنا التي أثمرت كانت رسالة بالغة المعاني في أن العمل الجاد الذي يعتمد الإخلاص والنزاهة ونظافة اليد والزهد في المناصب سوف تقود أصحابها الى إدراك المبتغى وستكشف في الوقت ذاته عن عورة من ابتلى بهم الوسط الرياضي خلال العقد الأخير والذين أصبحوا وبالا عليه″.

وأوضح النادي ان ″ما جري خلال الشهرين الماضيين من مؤامرات دنيئة وما شهدناه يوم امس من التفاف على القوانين واللوائح يعد محاولة يائسة لإسقاط شرعية الهيئة الإدارية وبحجج وذرائع واهية يتبناها عدد من اعضاء الهيئة العامة بدفع وترتيب من صبي مراهق لم يعرف الاتزان طيلة فصول حياته وباتت محطات منها حديث القاصي والداني, ولأنه استنزف كل طاقاته في خصومات وهمية مذ أن وطأت قدماه سوح الرياضة وجد بأنه من المناسب استغلال الظرف الذي تعيشه بعض الفرق الرياضية في نادي الشرطة والتي تم نقلها الى أندية أخرى تابعة لوزارة الداخلية لأسباب إدارية ومالية وتنظيمية تتعلق بسياسة الوزارة تجاه رياضييها″.

وبين ان ″هذا المراهق عاود سالف أفعاله المشينة وكشر عن انيابه المستذئبة، تراوده أحلام يقظته بأن سلاحه الخشبي الذي طالما فضحه في نزاعاته الصبيانية يمكن أن يكون له أثرا هذه المرة في خصومة لم يعي حجم الإقدام عليها لأسباب تتعدى المنطق والمقبول, فهو الطرف الذي يمثل كل مكنونات الشر التي يلفضها الشارع وهو لا يملك الحد الادنى من شرف المنافسة وإن كان يعتقد أو يظن بأن تواطئا من مسؤول رياضي أو تلقيه دعما من جهة ما سيكون مدعاة للمضي في السعي لتحقيق حلمه الخائب″.

واردف البيان ان ″الهيئة الإدارية لنادي الشرطة سوف لن تقف مكتوفة الايدي حيال ما يتعرض له اعضاء الهيئة العامة من تهديدات وتزوير، فضلا عن المساس برموز وشخوص مكتبها التنفيذي من خلال التعرض لها بالشبهات والتدليس والكذب عبر وسائل الإعلام والظهور على الفضائيات، وسيكون الرد عليها حازما باللجوء الى القضاء واختيار الاطر القانونية، لافتين نظر وزارتي الداخلية والشباب الى تبني موقف مشدد يصد فيها الأفكار المتطرفة والنوازع الشريرة التي تريد القضاء على كل بذرة خير يراعى فيها صالح الناس ويقوض بؤر الفساد ويجفف منابعه ويستأصل درنه القاتل″.

ودعت الادارة وسائل الأعلام العراقية والعربية كافة للحضور يوم غد الأثنين في مقر النادي الساعة 12 ظهرا لحضور المؤتمر الصحفي للهيئة الأدارية للنادي الذي ستوضح فيه الشبهات الذي يطرحها البعض والذين يحاولون من خلالهااسقاط شرعية الهيئة الأدارية لنادي الشرطة. انتهى م 62 د

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here