تقرير يكشف كيفية وصول الاسلحة الامريكية للقاعدة والنصرة ومن هي الدولة الحاضنة لتدريب الارهابيين ؟

0
142

المعلومة / ترجمة…

كشف تقرير لقناة فوكس نيوز الامريكية ، الاربعاء، أن المعدات العسكرية الأمريكية والذخيرة التي أرسلت إلى سوريا تعد جهد فاشل لتسليح ما يمسى بالمعارضة المعتدلة لمحاربة داعش ، وتم تسليمها بدلاً من ذلك إلى تنظيم القاعدة في البلاد.

ونقل التقرير الذي ترجمته وكالة /المعلومة/ عن الرائد انس عبيد الذي توسط في الصفقة في منطقة حلب الغربية في مقابلة مع الشبكة الامريكية “لقد اتصلت بفرع القاعدة ، النصرة لحمايتي مع جنودي لمدة ساعتين من شمال حلب الى غربها ، وفي المقابل منحهم خمس شاحنات صغيرة وذخيرة من الاسلحة”.

واضاف الرائد الذي يعرف في سوريا باسم ابو زيد أن “شحنة الاسلحة كانت قد صدرت له في عام 2015 تحت ادارة باراك اوباما كجزء من برنامج بقيمة 500 مليون دولار لتدريب وتجهيز ما يمسى بالمعارضة المعتدلة”.

وتابع أنه “كان قد انشق عن الجيش السوري عام 2012 ولكي يُدرج اسمه في البرنامج ، كان عليه أن يظهر دليلاً على ارتباطه بمجموعة كانت تقاتل داعش” بحسب تعبيره.

وواصل ” بعد تلقي التدريب في تركيا عبرت المجموعة الأولى المكونة من 54 متدربًا إلى سوريا في تموز 2015 حيث تم نصب كمين لهم على الفور من قبل إرهابيي النصرة الذين اختطفوا العديد منهم وسرقوا الأسلحة التي صدرتها الولايات المتحدة، وانني كنت ضمن الوجبة الثانية التي تم ارسالها الى سوريا”.

واشار بالقول “أرادنا المدربون الأمريكيون أن نذهب إلى سوريا بدون أسلحة بسبب الخوف من ارهابي النصرة ، وقالوا لنا يمكنكم الحصول على الأسلحة في داخل سوريا ، لكننا رفضنا ذلك”.

واكد أن “مجموعته الثانية المكونة من 72 فرد قد تقلصت إلى 25 فقط”، مضيفًا أنه “كغيره من المقاتلين الآخرين ، سرعان ما سئم البرنامج ، وقرر العودة إلى مسقط رأسه في غرب حلب ، والذي سيتطلب منه الامر الانتقال عبر أراضي النصرة والتنسيق بالزعماء المرتبطين بالقاعدة لاتخاذ الترتيبات اللازمة ومنحهم الشاحنات الخمسة المرسلة من الولايات المتحدة وعشرات الاكداس من الذخيرة ، في مقابل مرور حر ومرافقة مسلحة امينة “.انتهى/25 ض

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here