إيران: سنرد على الإجراءات الأميركية الأخيرة ضدنا

0
45

المعلومة/بغداد..

أعلنت وزارة الخارجية الايرانية، السبت، أنها تتابع خروقات الولايات المتحدة للاتفاق النووي، مؤكدةً أنها سترد على الاجراءات الامريكية الأخيرة التي فرضت عقوبات على مسؤولين ايرانيين بحجج واهية.

وقالت الوزارة في بيان لها، إنه “في يوم أمس الجمعة 12 كانون الثاني 2018  قام الرئيس الامريكي دونالد ترامب بتمديد العقوبات على ايران بعد محاولته الفاشلة على مدار عام كامل لاسقاط الاتفاق النووي”، مبينة أن “القوة الداخلية للاتفاق النووي والدعم الدولي له، أغلق الأبواب على مساعي ترامب والكيان الصهيوني والائتلاف المشؤوم لدعاة الحرب الراغبة في الغاء الاتفاق النووي أو تغييره”.

وأضاف البيان أن “مساعي رئيس الولايات المتحدة خلال السنة الماضية وعداءه للشعب الايراني وتكرار تهديداته التي لم يستطع تنفذيها، تستمر اليوم مع إدراج عدد من الأسماء الايرانية وغير الايرانية لى لوائح العقوبات وذلك بحجج غير قانونية ومثيرة للسخرية، في محاولة منه لترميم جزء من فشله.

وادانت الخارجية الإيرانية “التهديدات الامريكية ووضع أسماء جديدة على لوائح العقوبات”، مؤكدة أن “الاتفاق النووي وثيقة دولية معتبرة لا يمكن إعادة التفاوض عليها بإي شكل”.

واشار البيان إلى أن “الجمهورية الاسلامية الايرانية تؤكد بشكل واضح وصريح على أنها لن تقوم بأي أجراء يفوق تعهدادتها في الاتفاق النووي، ولن تقبل بأي تغيير في هذا الاتفاق لا في الوقت الراهن ولا في المستقبل، ولن تسمح بوجود إي صلة بين الاتفاق النووي وأي موضوع آخر”.

وشددت الوزارة في ختام بيانها على أن “الحكومة الامريكية، وبقية الأعضاء في الاتفاق النووي مكلفون بتنفيذ كامل التزاماتهم، وفي حال تملصوا من التزاماتهم عليهم أن يتحملوا عواقبها بشكل كامل”. انتهى/25

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here