وزارة البيشمركة تكشف عن انتشار قوات أميركية باسلحة ثقيلة بمناطق جنوب اربيل

المعلومة/بغداد..

كشفت وزارة البيشمركة، الأربعاء، اسباب انتشار قوات أميركية جنوب اربيل، وفيما نفت علاقة ذلك بالاستفتاء المزمع اجراؤه في 25 ايلول الحالي، أكدت أن تنسيق تلك القوات مع قيادة العمليات المشتركة وليس مع الإقليم.

وقال الأمين العام للوزارة جبار ياور في تصريح لـ/المعلومة/، إن “القوات الأميركية المنتشرة حاليا قرب قضاء مخمور جنوبي اربيل  تحركت من مناطق العياضية وتلعفر”، نافيا ان يكون تواجدها في هذا المكان له علاقة بموضوع الاستفتاء .

وأضاف ياور، أن هذه” القوات تمتلك اسلحة ثقيلة وليس لها علاقة بإقليم كردستان أو مناطق حدود الإقليم، أو حتى المشاكل المتعلقة بشأن الاستفتاء”،  وتتنقل من مكان إلى آخر “.

وكانت وسائل إعلام تحدثت اليوم الأربعاء عن انتشار قوات أميركية على حدود مدينة اربيل، فيما اشارت إلى انشاء تلك القوات قاعدة عسكرية جنوب المدينة، بالتزامن مع تصاعد التوتر بشأن الاستفتاء. انتهى/25

ترك رد

الرجاء كتابة التعليق
الرجاء ادخال الاسم