العوادي يعلن إحالة موظفين كبار بالصحة إلى النزاهة بينهم شقيق الوزيرة وآمر حمايتها

المعلومة/ بغداد..

كشف النائب عن كتلة الاحرار عواد العوادي، الاربعاء، عن احالة مسؤولين كبار في وزارة الصحة الى إلى النزاهة بتهم تتعلق بالفساد المالي والاداري، مشيرا الى أن من بينهم شقيق وزيرة الصحة عديلة حمود وآمر حمايتها.

وقال العوادي في بيان تلقت /المعلومة/، نسخة منه، انه “تم القبض على اكبر العصابات التي قامت بسرقة أموال وزارة الصحة، وأن هناك إحالة لكبار المسؤولين في وزارة الصحة الى المحاكم وبضمنهم شقيق وزيرة الصحة وآمر حمايتها وموظفي مكتبها إضافة الى ( 20 ) موظف آخر”.

واضاف ان “أوامر قبض صدرت بحق عدد من الموظفين قسم منهم في التوقيف والقسم الآخر هرب خارج العراق والقسم الآخر يحاول الهروب”، داعيا “رئيس الوزراء الى سحب يد وزيرة الصحة والتي هي خارج العراق وجميع الموظفين المتورطين بسرقة وتزوير السجلات والاستيلاء على أكثر من  (30) ثلاثين مليار”.

واوضح ان “أكثر من شخص اعترف أمام نزاهة الرصافة بالتزوير والسرقة وأدعو القضاء العراقي لقول كلمة الحق وعدم إعطاء الفرصة للمتورطين بالهروب لأن معظمهم هرب الى خارج العراق”، مشيرا إلى أن “مدير عام المشاريع ومدير مشروع 400 سرير في قبضة العدالة في العمارة وعليهم أوامر قبض من نزاهة الحلة لم تنفذ منذ أكثر من عام ولا نعرف السبب”.

واكد العوادي، “صدور أوامر قبض بحق المقربين من الوزيرة ولم تنفذ ولا نعرف السبب”, داعيا إلى “عدم الضغط على القضاء ليكون حراً ويقول كلمة الحق”.

ولفت الى انه “لدينا أشرطة صوتية واعترافات مصورة تم تسليمها الى محكمة نزاهة الرصافة تثبت تورط شقيق الوزيرة وآمر حمايتها وكبار موظفي الوزيرة بهذه السرقات”. انتهى/25ز

ترك رد

الرجاء كتابة التعليق
الرجاء ادخال الاسم