قلق من “تضارب المصالح” بعد تسجل فندق ترامب أرباحا قياسية

0
63

المعلومة/  متابعة …

حقق فندق “ترامب إنترناشونال” أرباحا غير متوقعة في الثلث الأول من 2017 ، ما قد يدفع بقضية “تضارب المصالح” واحتمال استغلال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لمنصبه، إلى الواجهة من جديد.

وقال تقرير لصحيفة “واشنطن بوست” إن الفندق حقق أرباحا تبلغ 2 مليون دولار في الأشهر الأربعة الأولى من العام الجاري، بينما كانت التوقعات تشير إلى خسائر بقيمة 2.1 مليون دولار.

وذكرت الصحيفة أن هذه الأرباح جاءت من جراء الأسعار غير العادية التي يدفعها النزلاء مقابل الغرف، بما في ذلك أعضاء حكومة إدارة ترامب ممن يقيمون بشكل مؤقت أو دائم في الفندق، فضلا عن الإنفاق على الطعام والمشروبات وقاعات الاجتماعات والبار والمطعم، وجميعها أماكن يتردد عليها أعضاء دائرة ترامب الداخلية وقادة جمهوريون آخون.

وتقول “واشنطن بوست” إنه منذ دخول ترامب البيت الأبيض فى يناير الماضي، برز الفندق كمركز قوة للحزب الجمهوري.

وبلغ سعر الغرفة الواحدة هذا العام 652.98 دولار لليلة الواحدة، في حين، يدفع النزيل في الفنادق الفاخرة المنافسة مثل “فور سيزونز” و”ويلارد” 495 دولارا لليلة الواحدة.

وكان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب قد أعلن عقب فوزه في الانتخابات الرئاسية تخليه عن إدارة شركاته ومشاريعه التجارية للتركيز على الرئاسة وتجنب “تضارب المصالح”./ انتهى 25د

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here