وكالة “المعلومة” تفوز بجائزة بغداد للإعلام المهني

المعلومة/بغداد..

فازت وكالة “المعلومة”، اليوم الاثنين، بجائزة حوار بغداد للإعلام المهني الذي يقيمه مجلس محافظة بغداد سنويا لتقييم المعايير المهنية لدى وسائل الإعلام .

وقال نائب رئيس مجلس المحافظة رعد جبار الخميسي في كلمة القاها خلال المؤتمر وحضرته /المعلومة/، إن “هذا التكريم جاء تمثنيا وتقديرا للمصداقية والمهنية التي تتمتع بها وكالة المعلومة الاخبارية منذ انطلاقتها”، مبينا أن “ذلك جعلها تترشح من بين عشرات الوكالات والمواقع الاخبارية في البلاد”.

وأضاف الخميسي، أن “نخبة من الخبراء والإعلاميين والاكاديميين رشحوا الوكالة بالاضافة إلى ست قنوات فضائية عراقية”، مبينا أن “مؤتمر حوار بغداد الإعلامي سيكون عرفاً سنوياً يقيمه مجلس المحافظة لتقييم المعايير المهنية التي تعتمدها وسائل الإعلام”.

من جانبه قال رئيس تحرير وكالة “المعلومة” الزميل محمد المعموري على هامش تكريم الوكالة، إن “التكريم يجعلنا أمام مسؤولية أكبر في الحفاظ على الإعلام المهني والوطني، ونقل المعلومة بحرفية وموضوعية بعيداً عن التزويق والتسقيط والتشويه الإعلامي”، معربا عن شكره لـ”الثقة التي ابداها الخبراء والاكاديميين بالوكالة”.

وأضاف المعموري، أن “وكالة المعلومة ومنذ تأسيسها خطت لنفسها نهجا إعلاميا قوامه المصداقية والمهنية في نقل وتغطية الاحداث في ظل هذه الظروف الحساسة والبالغة التعقيد التي يعيشها بلدنا العراق، والتأسيس لإعلام وطني حر وفعال.

واشار المعموري إلى أن “العاملين في الوكالة من محررين ومراسلين وفنيين هم جنود مجهولون لا يعرفون التعب والكسل لهم طريقا”، مؤكدا أنهم “تعاهدوا على أن لا تتخلف خطواتهم عن خطوات المقاتلين مهما احتدمت المعارك وعلا صوت الرصاص”.

وعاهد المعموري “القراء على ان تكون وكالة المعلومة منبراً للتعددية وعدم الانحياز لجهة على حساب اخرى ، تفسح المجال امام الرأي والرأي الاخر لتحقيق اهداف شتى تساهم في تكريس الموضوعية والحيادية كقيمة اعلامية لتحقيق الصدقية والموضوعية في تقديم الرسالة الاعلامية وصيانتها للاسهام في تطور وسائلها وطرائق ايصالها للجمهور”. 

وشهد المؤتمر تقديم اوراق بحثية بشأن الإعلام المهني من قبل رئيس قسم الصحافة في كلية الفارابي الجامعة الدكتور كاظم المقدادي، ومعاون عميد كلية الإعلام بجامعة بغداد للشؤون العلمية الدكتورة ارادة الجبوري، بالاضافة إلى الزميل ناظم الربيعي من نقابة الصحفيين العراقيين، والاستاذ عباس عبود من شبكة الإعلام العراقي.

يذكر أن وكالة “المعلومة” حازت على المرتبة الأولى كأفضل وكالة انباء عراقية لعام   2016 في استفتاء اعلامي  كبير شمل جميع المؤسسات الاعلامية المقرؤة والمسموعة والمرئية . انتهى/25

 

1 تعليق

  1. مبارك لوكالة المعلومة الفوز الجديد عن جدارة واستحقاق لمهنيتها ومتابعتها الاخبار والمواضيع المحلية والدولية ، فضلا عن استفتائها لمختلف الظواهر والحالات لاضافة المصداقية بما تنشره ، ونحن نتابع ( المعلومة ) لثقتنا بها وللعاملين فيها ونتمنى لهم جميعا دوام التالق والنجاح وتحقيق المزيد لما تمتلكه من مقومات قادرة على جعلها في مقدمة الاعلام العراقي الصادق مع التقدير

ترك رد

الرجاء كتابة التعليق
الرجاء ادخال الاسم