المرجعية للعشائر: آن الاوان للقضاء نهائيا على التصرفات اللااسلامية واللا انسانية

السيستاني

 

المعلومة/ بغداد …

 دعت المرجعية الدينية، الجمعة، العشائر والقبائل إلى مراعاة الشريعة الإسلامية في احكام القصاص والديات، مؤكدة أنه آن الاوان للقضاء نهائيا على بعض التصرفات التي وصفتها بـ”اللا اسلامية واللا انسانية”.

وقال ممثل المرجعية الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة صلاة الجمعة في الصحن الحسيني الشريف وتابعته /المعلومة/، إن “هناك تجاوزا يحصل على الشريعة والدين في اخذ الديات وانزال القصاص بحق اشخاص ابرياء لا علاقة لهم بالجريمة او لم يثبت ادانتهم من محكمة صالحة”، داعيا الى “مراعاة الشريعة في ذلك”.

وأكد الكربلائي أنه “من المعيب استمرار بعض الحالات والممارسات في العشائر كاجبار البنت على الزواج من شخص لا ترغب به”، مخاطبا العشائر بالقول: “آن الاوان للقضاء نهائيا على هذه التصرفات اللااسلامية واللاانسانية”.

 وشدد ممثل المرجعية الدينية على ضرورة “الرجوع إلى الشريعة واحترام القوانين النافذة والاحتكام إليها والعمل على زيادة الوعي العام”.انتهى/25

 

ترك رد

الرجاء كتابة التعليق
الرجاء ادخال الاسم