المجلس الأعلى: حكومة الأغلبية الوطنية ستتيح محاسبة المفسدين لو تم العمل بها    

حميد-المعلة

 

المعلومة / خاص..

 أعتبر القيادي في المجلس الإسلامي الأعلى الشيخ حميد معلة، الخميس، أن مشروع الأغلبية الوطنية هو احد معالجات الأزمة القائمة في النظام السياسي لو تم العمل بها، مشيرا إلى أن المشروع سيتيح وبسهولة محاسبة المفسدين.

 وقال معلة  لـ/ المعلومة / إن “الأغلبية الوطنية ستعالج الكثير من الامور السياسية”، لافتا إلى أن “الجميع حاليا يشارك في الحكم والمعارضة الأمر الذي يمنع المساءلة والمحاسبة، وهذا يؤدي إلى شيوع الفساد والتغطية المتبادلة بين الأطراف”. 

وبين أن “الأغلبية الوطنية هي واحدة من الحلول للخروج من الأزمات والسعي لتجاوز كل السلبيات التي عاشتها العملية السياسية خلال عقد ونصف من الزمن”.

 وأكد أن “التحالف الوطني لديه وثيقة سيعرضها بشكل عام بعد الانتهاء من داعش وتحرير الموصل”. انتهى 25

ترك رد

الرجاء كتابة التعليق
الرجاء ادخال الاسم