بعد ان بلغ اليأس ذروته بطفل عراقي شرب المياه الآسنة فقُتل

0
241

 

عامرية-الفلوجة1

المعلومة / الانبار /..

اعلن عضو لجنة النازحين في ناحية العامرية جنوبي مدينة الفلوجة بمحافظة الانبار الشيخ غالب العيساوي ، الجمعة، عن وفاة طفل شرب مياه آسنه بعد احتجاز عائلته من قبل عصابات داعش وسط مدينة الرمادي .

وقال العيساوي في تصريح لوكالة/ المعلومة/ ان “الطفل عبد الحميد وسام الدليمي الذي يبلغ من العمر خمس سنوات توفي حال وصول عائلته الى مخيمات النازحين في ناحية العامرية جنوبي مدينة الفلوجة ، بعد تناوله مياه أسنه أدت الى إصابته بتلوث في الأمعاء بحسب التقارير الطبية”.

واضاف ان “عناصر داعش الاجرامي قاموا باحتجاز عائلة الدليمي البالغة سبعة أشخاص في منطقة السوق وسط مدينة الرمادي ، ومن ثم نقلوهم مع مئات العوائل الى منطقة الصوفية شرقي مدينة الرمادي، حيث انعدام الحياة بالكامل”.

وتابع ان “عائلة الدليمي نفذ ما لديها من غذاء ودواء ومياه ما اضطر افراد الاسرة المحاصرة الى شرب المياه الاسنة، وحال دخول القوات الامنية الى منطقة الصوفية تم نقل العائلة الى مخيمات النازحين في ناحية العامرية جنوبي مدينة الفلوجة”.

واشار الى انه “على الرغم من المحاولات العديد لانقاد حياة الطفل عبد الحميد الا انه فارق الحياة لتكون هذه الحادثة الأليمة وصمة عار في جبين هذا التنظيم الاجرامي الذي مارس سياسة التجويع والقتل والتهجير ورسالة ايضا الى السياسيين الذين يتحملون ما أصاب هذه المحافظة من عمليات ابادة يندى لها ضمير الإنسانية”.

يذكر ان القوات الامنية تمكنت من إنقاذ ألاف العوائل المحاصرة من قبل عناصر عصابات داعش الاجرامية أثناء تطهير مركز مدينة الرمادي والمناطق المحيطة بها وتم نقلهم جميعا الى مخيمات النازحين في المدينة السياحية في الحبانية شرقي مدينة الرمادي ومخيمات النازحين في ناحية العامرية جنوبي مدينة الفلوجة.  انتهى/ 12أ

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here