المحكمة الأوروبية لحقوق الإنسان: تركيا تنتهك حرية التعبير

0
152

حقوق

المعلومة/ متابعة/..

دانت المحكمة الاوروبية لحقوق الانسان، الثلاثاء، تركيا لانتهاكها حرية التعبير، عبر السعي الى تحديد مصادر صحافيين في مجلة معارضة، بعدما كشفوا ممارسات تقوم بها القوات المسلحة.

واعتبرت المحكمة في بيان اطلعت عليه /المعلومة/، ان “التدخل في عمل هؤلاء الصحافيين لم يكن ضروريا في مجتمع ديموقراطي، وتسبب بـ”منع كل المصادر المحتملة من مساعدة الصحافة في نقل معلومات الى الرأي العام، في مسائل تتصل بالمصلحة العامة، بما فيها تلك المرتبطة بالقوات المسلحة”.

وقضى الحكم بان تدفع انقرة تعويضات مالية تراوح من 500 الى 2750 اورو للصحافيين الستة الذين رفعوا قضيتهم الى المحكمة في تشرين الثاني 2007، وذلك تعويضا للضرر المعنوي الذي لحق بهم.

كذلك اقرت المحكمة بان “الطابع السري للمعلومات حول آلية العمل الداخلية للقوات المسلحة يمكن تبريره”، مشددة على ان “هذه السرية لا يمكن حمايتها باي ثمن”، معتبرة ان “سلوك السلطات التركية ليس متكافئا”.

يشار الى ان مقالة الصحافيين التي نشرتها اسبوعية “نكتة”، سلطت الضوء على وجود نظام تصنيف للصحافيين الموالين او المعارضين للقوات المسلحة، يتيح للجيش منع بعض الصحافيين من حضور الانشطة التي ينظمها.

وقالت المحكمة ان المقالة المعنية “تندرج في شكل كبير في اطار مناقشة التمييز الذي تمارسه الهيئات الرسمية بحق وسائل الاعلام”، “وساهمت في المناقشة العامة حول علاقة القوات المسلحة بالسياسة”.

ويصدر هذا القرار القضائي في وقت يواجه صحافيان آخران في المجلة نفسها عقوبة السجن حتى 20 عاما، بعد اتهامهما بمحاولة تنفيذ انقلاب.انتهى/ 25 ش

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here