التغيير: سنقبل بالتشكيلة الحكومية الكردية الجديدة شريطة استبعاد البارزاني وعائلته عن الحكم ..صوتي..

0
98

goran

المعلومة / خاص /..

اكدت عضو كتلة التغيير الكردية تافكة احمد، الاثنين، مشاركة كتلتها بالتشكيلة الحكومية الجديدة التي يدعو لها الحزب الديمقراطي الكردستاني شريطة استبعاد رئيس الاقليم الحالي مسعود البارزاني وعائلته عنها، مشيرة الى ان  حزب البارزاني وعائلته لازالوا يسيطرون على المراكز الحساسة والمناصب المهمة.

وقالت احمد في تصريح لوكالة / المعلومة /، ان “رئيس حكومة إقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود بارزاني يحاول منذ تسلمه سلطة الاقليم في بداية تسعينيات القرن الماضي الاستيلاء على ثروات ومقدرات الإقليم وترسيخ نفوذ وسيطرة عائلته على المناصب الحكومية”.

واشارت الى ان “جميع المناصب الكبيرة والمهمة يسيطر عليها البارزاني وحاشيته كرئاسة مجلس الوزراء والامن الوطني والامن الداخلي ودائرة العلاقات الخارجية ووزارة الثروات النفطية والكمارك وغيرها”.

واضافت ان “كتلة التغيير تحاول لملمة شتات الفرقاء السياسيين في الإقليم وتقدمت ببعض الشروط منها الرجوع الى التشكيلة الحكومية في الاقليم قبل أحداث أكتوبر الماضي إلا أن حزب البارزاني قد رفض ذلك”.

وتابعت ان “الحكومة الجديدة التي يدعو الديمقراطي إلى تشكيلها مرهونة بموافقة حزب الاتحاد الوطني والأحزاب الأخرى”، مؤكدة ان “كتلة التغيير ستقبل بتشكيل الحكومة الجديدة وتشارك بها شريطة استعباد البارزاني وعائلته عنها”.

ولوح الحزب الديمقراطي الكردستاني الذي يتزعمه رئيس اقليم كردستان مسعود بارزاني ، الى تشكيل حكومة جديدة في الإقليم من دون مشاركة حركة التغيير فيها. انتهى 25 ك

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here