عبد المهدي يكشف عن حسابات مالية لمؤسسات الدولة بعشرات الترليونات

0
171

عادل عبد المهدي

 

المعلومة/بغداد/..

كشف وزير النفط عادل عبد المهدي، الاحد، عن امتلاك مؤسسات الدولة حسابات مالية مودعة لدى المصارف تقدر بعشرات الترليونات من الدنانير العراقية.

وقال عبد المهدي في مقال له اطلعت عليه وكالة /المعلومة/ إن “مؤسسات الدولة تمتلك حسابات مالية مودعة في المصارف بعشرات الترليونات من الدنانير، وهذه الأموال تعود أساساً للوزارات والشركات”.

واضاف أن “بعض هذه الأموال، يمكن أن تساهم في تأسيس صناديق ومحفظات تساعد في توليد مزيداً من العملة التي تساعد في تحسين سيولة الدولة وضخ الحيوية في النشاطات الاقتصادية”.

وبين عبد المهدي أن “المواطنين لديهم أوراق نقدية تتراوح بين 30-40 ترليون ديناراً، وهذه الأموال بالطبع هي ملك للمواطنين، وما لم تدخل الدورة الاقتصادية أو المصارف فإنها تعتبر عملية اكتناز، وتجميد للأموال”.

وأوضح أن “الادخار بمعناه الاقتصادي يجب أن يعادل الاستثمار، وبالتالي يمكن إغراء ترليونات الدنانير لدخول الدورة والتحول إلى أموال منتجة، مستثمرة بكل نتائجها على السيولة وعلى الجوانب الاقتصادية الاخرى، وسيعتبر ذلك إصلاحاً حقيقياً بالانتقال من الاقتصاد النقدي إلى الاقتصاد المصرفي، الذي هو عماد الاقتصاديات الحديثة وعتلة تنميتها”.

يشار إلى أن العراق يشهد ازمة مالية حادة بعد انخفاض أسعار النفط بشكل كبير والعجز الكبير في موازنة العام الجاري 2016، كل هذا مع ارتفاع نفقات الحرب على الارهاب لتحرير البلاد. انتهى/25ر

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here