الكبيسي: هزيمة داعش في الرمادي وراء تفجيرات بغداد وديالى

0
194

الكبيسي

المعلومة/متابعة …

أعتبر المستشار الأمني لمحافظ الأنبار دلف الكبيسي، الثلاثاء، أن الهزيمة التي منيت بها عصابات داعش في الرمادي غرب العراق، مؤخراً هي الدافع الرئيس وراء التفجيرات التي نفذها التنظيم في بغداد والمقدادية مساء أمس الاثنين.

وذكر موقع سبوتنك الروسي في خبر تابعته وكالة /المعلومة/ نقلا عن الكبيسي قوله إن “الهزيمة التي منيت بها داعش في الرمادي هي وراء التفجيرات في بغداد والمقدادية امس الاثنين”، مشيرا الى أن “القوات الأمنية تتوخى الحذر تحسباً لأي مفاجآت من قبل العناصر الارهابية  المحاصرة في القطاع الشرقي بالمدينة”.

وأضاف أن “قضاء الرمادي تم تطهيره بالكامل من سيطرة داعش لكن ما زالت هناك بعض الجيوب فقد فخخ الارهابيون المنازل والطرق والقوات الامنية  تعمل على إزالة هذه الصعوبات”.

وأكد أن “عناصر داعش متواجدون في القطاع الشرقي من الرمادي خاصة في منطقة الزيارية وهم محاصرون لكن القوات الامنية تتوخى الحذر تحسبا لأي مفاجأة.

وتابع أن “الغاية من وراء التفجيرين الذي نفذهما  داعش مساء ،الاثنين، في بغداد والمقدادية هو للتغطية على هزيمته الساحقة في الرمادي لذا فان العصابات الارهابية  عندما تخسر في منطقة ما يحاول أن  يضرب في أماكن أخرى”. انتهى/25 ض.

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here