الجعفري: لست إيرانيا ولكن لا اقبل بنقد إيران

0
176

ابراهيم الجعفري

 

المعلومة/بغداد/..

جدد وزير الخارجية إبراهيم الجعفري، الثلاثاء، رفضه لتوجيه النقد الى الحكومة الإيرانية على خلفية مهاجمة السفارة السعودية في طهران، فيما أكد أنه ليس إيرانياً لكن يحمل مبادرة لتهدئة الاجواء بين طهران والرياض.

وقال الجعفري في حوار مع قناة “العربية” نشرها موقعه الالكتروني واطلعت عليه /المعلومة/، إنه “لا معنى لتوجيه النقد إلى الجمهوريّة الإسلاميّة كحكومة لأنـها اتخذت إجراءات صارمة بحقِّ الذين تجاوزوا على السفارة السعوديّة في طهران”، مبينا أن “الشرطة الإيرانيّة وبأمر وبتوجيه من الحكومة الإيرانيّة، وقامت بواجبها، وجُرِحَ بعضهم، كما أنَّ التحقيق جارٍ، وأُقيلَ أحد الشخصيّات الأمنيّة في طهران على خلفيّة الحادث”.

وأضاف الجعفري، “أنا لستُ إيرانيّاً.. أنا أحمل مُبادَرة عراقـيّة لتهدئة الأجواء، وقد أدّيتها، واتصلتُ بمسؤول جامعة الدول العربيّة نبيل العربيّ، واتصلت ببعض وزراء الخارجيّة العرب، والتقيتُ ببعضهم”.

واشار الجعفري الى أن “المُبادَرة عراقـيّة محضة، وتعاملتُ مع الأطراف، واليوم تكلمت مع الأخ عادل الجبير وزير خارجية المملكة العربيّة السعوديّة مثلما تكلمت مع وزير خارجيّة جمهوريّة إيران، وفي أيّ مكان سأبقى أتحدَّث، ولن أكلَّ، ولن أملَّ من أجل تهدئة الأجواء؛ لأني أدرك جيِّداً أن بديل التهدئة هو التوتر، وجرُّ المنطقة إلى حرب لا نهاية لها”. انتهى / 25

 

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here