رواندزي ينعى أول خزافة عراقية: العزاوي وريثة الفن السومري

0
115

عبلة العزاوي

 

المعلومة/ بغداد/..

نعى وزير الثقافة والسياحة والآثار فرياد رواندزي، الاحد، الفنانة الرائدة عبلة العزاوي، أحد رموز المشهد التشكيلي العراقي، التي وافاها الأجل سوم أمس في بغداد عن عمر ناهز 80 عاما.

وقال رواندزي، في بيان تلقت وكالة /المعلومة/ نسخة منه، إنّ “العزاوي، التي تعد أول خزافة عراقية، نهلت من تاريخ العراق وتراثه واستطاعت الحفاظ على روح المدینة العراقیة، ولم تتأثر بالتجارب العالمية”، مبينا انها “كانت بحق وريثة الفن السومري و فنون العالم القدیم”.

وأضاف إنّ “العزاوي خلال رحلتها مع الطين تركت للأجيال إرثاً كبيراً من الخزفيات، وتفتح لهذا الفن الجميل أبواب العالم، من خلال المعارض التي أقامتها في العديد من العواصم الأجنبية”.

يشار الى ان عبلة يوسف نجم الدين ولدت عام 1935 في بغداد.

ومن أعمالها الكبيرة جدارية ضخمة أنجزتها سنة 1982, تمثل مدينة بغداد موضوعة عند بناية المصرف العقاري في الكرخ، تم تكبيرها وتزجيجها في ايطاليا, اضافة الى جدارية أخرى عن بغداد نصبت في احدى ساحات العاصمة.انتهى/25ق

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here