خبير يقترح حلولاً لمعالجة الأزمة المالية أهمها تمليك الاراضي للمتجاوزين عليها

0
171

اموال عراقية

المعلومة/خاص/..

أقترح الخبير الاقتصادي باسل العبيدي، الخميس، عدداً من الحلول لمعالجة الوضع الاقتصادي في البلاد، اهمها تمليك الاراضي للمتجاوزين وتحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية، فيما نفى الانباء التي تواردت بشأن التلاعب بإحتياطي البنك المركزي.

وقال العبيدي في تصريح لوكالة /المعلومة/ إن “الحلول تتضمن تفعيل ديون الطاقة الكهربائية المترتبة على المواطنين ودوائر الدولة والبالغة حوالي ستة ترليونات دينار، فيما يمكن للدولة جبايتها من خلال تخفيض 25% من الديون وترغيبهم بالدفع اذ توفر حوالي اربعة ترليونات دينار لموازنة الدولة”.

وأضاف أن “بيع الاراضي العشوائية للمتجاوزين عليها من قبل المواطنين وتحويل جنس الاراضي الزراعية الى سكنية تساهم برفد الموازنة المالية بالاموال ومساعدة الدولة في تخطي الازمة الراهنة”.

وتابع أن “الحكومة مُلزمة بجباية السلف ومبالغ والعقارات وقطع الاراضي الممنوحة للموظفين تساعد الدولة بتخطي ازمتها المالية من خلال تقديم عروض ترغيبية تجبر الموظفين على دفعها”، لافتاً الى أن” تفعيل قانون حماية المنتج المحلي وتفعيل القطاع الصناعي والزراعي يساهم ايضا بتوفير اموالاً كبيرة للموازنة العامة”.

واكد العبيدي أن “الاحتياطي المالي للبنك المركزي يقدر بحوالي 59 مليار دولار والتعرض له ينذر بكارثة اقتصادية تؤدي لمجاعة حقيقة في البلاد”، نافياً “الانباء التي تواردت بشأن قيام الحكومة العراقية بالاقتراض من الاحتياطي المالي للبنك المركزي”. انتهى/25ل

 

 

اترك رد

Please enter your comment!
Please enter your name here